• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

غرفة أبوظبي تبحث تمتين التعاون الاقتصادي مع موريتانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2007

اجتمع سعادة المهندس صلاح سالم بن عمير الشامسي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة رئيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي أمس مع معالي كان عثمان، محافظ البنك المركزي الموريتاني. وتم خلال الاجتماع، بحضور سعادة فؤاد عباس درويش لاري عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي وسعادة محمد عمر عبدالله مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، مناقشة سبل زيادة التبادل التجاري والتعاون الاقتصادي بين دولة الإمارات والجمهورية الإسلامية الموريتانية، بالإضافة إلى التعاون في المجال المصرفي الذي يعد من المجالات المهمة للطرفين، كما أن هناك فرصا ومجالات للتعاون في العديد من المجالات الأخرى التي من شأنها أن ترتقي باقتصاد كلا البلدين.

وأكد سعادة المهندس صلاح الشامسي على أن الفرص الاستثمارية والمشروعات في إمارة أبوظبي كبيرة وبلا حدود نظراً للنهضة الحضارية والعمرانية غير المسبوقة والتي تشهدها أبوظبي.

وأشار رئيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي إلى أن الغرفة وكممثلة للقطاع الخاص تقوم بترويج الفرص الاستثمارية المتوفرة في الإمارة وتدعم إقامة شراكات بين الشركات المحلية والعربية والعالمية للمساهمة في تنفيذ مشروعات التنمية والخطط المستقبلية التي تهدف في مجملها لتحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة والدائمة في الإمارة والدولة بصورة عامة.

تعليق الصورة: الشامسي خلال استقباله محافظ المصرف المركزي الموريتاني

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال