• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

المنصوري: فحص صحي مؤسساتي وتقييم عالمي وذاتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2007

اعتبر سعادة ماجد المنصوري الأمين العام لهيئة البيئة أبوظبي جائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز بأنها ''إعطاء كل ذي حقه''، واصفا إياها بالخطوة الإيجابية الممتازة من قبل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لتحفيز العمل المؤؤسي والفردي، بما يساهم في تحقيق التكامل والتطور في مختلف القطاعات المجتمعية. وأكد المنصوري أهمية تكريم الأفراد والجهات التي تعمل باجتهاد وتميز وصمت، دون تلميع أو مبالغة في حجم الأعمال والجهود المبذولة، مؤكدا أهمية أن يتعرف المجتمع على حجم الأعمال التي تقوم بها الدوائر المحلية ولمشاريع والبرامج التي تنفذها خدمة للتطور الذي تعيشه الإمارة في شتى مناحي الحياة. وأكد على أهمية المستوى العالمي الذي اعتمدته معايير الجائزة، والذي يتيح إطاراً شاملاً للمؤسسات لمقارنة نفسها في مقابل المعايير القياسية العالمية للتميز، إلى جانب إمكانية قيام المؤسسات بإجراء ''فحص صحي'' مؤسساتي بهدف مراجعة أدائها وتفحصه مقارنة بمتطلبات المعايير، وذلك بهدف جمع تعقيبات ومعلومات فنية مفيدة لمساعدة هذه المؤسسات في رحلتها لبلوغ التميز.

وأشار المنصوري إلى أن جميع المشاركين في الجائزة فائزون، فالجهات التي تستحق الفوز ستكرم على أعلى المستويات، والجهات التي لم يحالفها الحظ ستكون لها فرصة عظيمة للمراجعة والتقييم وتحسن خدماتها والتواصل مع الجمهور، مشيرا إلى أهمية التنافس بين كافة الدوائر الجهات وانعكاسه على مستوى الأداء بشكل عام.

وكشف المنصوري مشاركة هيئة البيئة أبوظبي في التنافس على الجائزة، فالهيئة ستحقق مكاسب عديدة من المشاركة، سواء فازت أو لم تفز، فالفوز إذا كان مستحقا فإنه يعطي دافعا لمزيد من الإنجاز، وإن لم يتحقق فإننا سنراجع نقاط الضعف التي لدينا ونتجاوزها لنستخدم أفضل الأساليب للتطوير والمنافسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال