• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الزعابي: تنمية المجتمع العمود الفقري لنهضة الدول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 أكتوبر 2015

Amna Alktebi

آمنة الكتبي(دبي)

ثمنت منى عجيف الزعابي الوكيل المساعد لقطاع المساندة بوزارة الشؤون الاجتماعية دعم القيادة الرشيدة اللامحدود لقطاع التنمية الاجتماعية، وذلك بتخصيص ميزانية تقدر بنسبة 15.5%.وقالت: إن تنمية المجتمع هو العمود الفقري لنهضة الدول ونحن نتطلع من الرعاية إلى التنمية الاجتماعية، مبينة أن الوزارة تعمل على تحقيق الصدارة، وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله من خلال مقولته «نريد أن نكون من أفضل دول العالم بحلول عام 2021».وأكدت أن جميع الاستراتيجيات والخطط والمشاريع التي تطلقها القيادة تضع مصلحة المواطن وراحته واستقراره في مقدمة أهدافها، لافتة الى أن القيادة تولي اهتماماً كبيراً في تسخير كل الإمكانات الممكنة، لتلبية احتياجات المجتمع وتكريس الجهود لإسعاد المواطنين.

وقالت: إن الوزارة تعمل على تحقيق طموح القيادة، وصاغت برامجها ومبادراتها في إطار من الإبداع والمرونة والشفافية، وعملت بشكل كبير من أجل المواطن أولاً ومن خلال حزمة من الخدمات ذات الجودة العالية، لتلبية الاحتياجات الفردية والفئوية وبما يحقق طموح المتعاملين والشركاء الاستراتيجيين.

وأوضحت بأن وزارة الشؤون الاجتماعية تشارك مع كل مكونات المجتمع الإماراتي حكومة، وأفراداً، وجماعات ومؤسسات المجتمع المدني في بلورة هذه الرؤية من خلال خطط استراتيجية، وبرامج تهدف إلى تعزيز الأمن الاجتماعي والاستقرار الأسري من أجل مجتمع متلاحم، ومتمسك بهويته، وينعم بأفضل مستويات العيش الكريم في بيئة معطاءة مستدامة.

وأضافت: تتبنى الوزارة سياسة اجتماعية، ترتكز على منهجية تنموية، وعلى تشجيع الأفراد على المشاركة المثمرة، وتعزيز قدراتهم وإمكاناتهم للاعتماد على أنفسهم من خلال برامج وخدمات تأهيلية تكرس الانتقال المدروس من منهجية الرعاية إلى برامج التمكين وبناء القدرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض