• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

خريطة الإمارات البشرية··الوفاء لزايد والولاء لخليفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2007

تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة الرياضي نائب رئيس هيئة الشرف، أقيمت فعاليات تشكيل خريطة العالم البشرية في استاد محمد بن زايد الرياضي تحت شعار ''كلنا في حب زايد''. حضر فعاليات تشكيل خارطة العالم الشيخ سلطان بن حمدان بن زايد آل نهيان، والشيخ زايد بن منصور بن زايد آل نهيان، إلى جانب مشاركة حاشدة من مختلف الوزارات والمؤسسات والهيئات، التي أكدت الوفاء لفقيد الوطن الراحل المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''طيب الله ثراه''، والسير على نهجه في ظل القيادة الحكيمة للبلاد، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''. كما حضر الفعاليات معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم، ومعالي عبد الرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، إلى جانب عدد كبير من المسؤولين وممثلي الجهات المنظمة للحدث تأكيدا لأهمية المناسبة.

وشارك أكثر من 2500 طالب من مختلف مدارس الدولة والمناطق التعليمية في تشكيل الخارطة البشرية، إضافة إلى عدد من طلاب كلية الشرطة، حيث تم تكوين خارطة بشرية تجسد قارات العالم المختلفة تخللها دخول أرض الملعب صورة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

الوفاء للوطن

بعد ذلك عزفت الموسيقى العسكرية السلام الوطني إيذانا ببدء الفعاليات التي شهدت مشاركة فرق فنية بتقديم استعراضات فلكلورية تمثل التراث المحلي الإماراتي، بالإضافة إلى فرق استعراضية من فلسطين ولبنان والأردن وسريلانكا.

وأكد سعادة سعيد بن شيبان عضو مجلس إدارة نادي الجزيرة الرياضي في كلمته بالمناسبة على المكانة الكبيرة للحدث، كونه يحمل بعدا وطنيا يعبر عن الوفاء لفقيد الوطن الغالي الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي أرسى قواعد وبنيان حب العطاء الإنساني الخيري، مشددا على أن فقيد الوطن الغالي غرس في قلوب أبناء الوطن المبادرة والتضحية من أجل الآخرين، ما كان باعثا للاستقرار والرفاهية ما بين أطياف المجتمع الإماراتي من الجاليات المقيمة بالدولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال