• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بدء الانتخابات البلدية بأوكرانيا وإلغاء اقتراع ماريوبول يعكرها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 أكتوبر 2015

كييف (وكالات)

واصل الأوكرانيون أمس، انتخاب رؤساء ومجالس بلدياتهم في اقتراع يشكل اختبارا للرئيس الموالي للغرب بترو بوروشنكو، لكن عكره إلغاء التصويت في ماريوبول آخر مدينة كبرى تخضع لسيطرة كييف في الشرق الأوكراني الانفصالي الموالي لروسيا.

ويواجه الرئيس الذي ينتقد لإدارته النزاع في الشرق الانفصالي، نكسة في ماريوبول المرفأ الاستراتيجي الذي يوجد به نصف مليون نسمة، حيث لم تفتح مكاتب التصويت بسبب مشكلات تتعلق بالبطاقات.

وقالت ناتاليا كاشتشي العضو في اللجنة الانتخابية البلدية إن «مكاتب الاقتراع لم تفتح أبوابها في ماريوبول لأن بطاقات التصويت لم تصل إلى المكاتب، يجب إرجاء موعد الانتخابات لأن البطاقات طبعت مع مخالفات فاضحة».

وتبادل تكتل بوروشنكو وتكتل المعارضة الموالية لموسكو والتي تحظى بشعبية كبيرة في ماريوبول، الاتهامات بـ«تقويض الانتخابات». واعتبر الموالون لروسيا أن هذا الفشل يشكل «تهديدا لعملية السلام» في الشرق الانفصالي.

وفتحت مكاتب الاقتراع أبوابها عند الساعة السادسة صباحا بتوقيت جرينتش، على أن تغلق عند الساعة السادسة مساء نفس اليوم بتوقيت جرينتش. وشارك أكثر من 1500 مراقب دولي في الإشراف على سير الاقتراع.

وأعلنت كييف أنها لدواع أمنية قررت عدم إجراء الانتخابات في 122 بلدية تخضع لسيطرتها ولكن تقع على خط الجبهة.

وفي شأن متصل توقفت الرحلات الجوية المباشرة بين روسيا وأوكرانيا أمس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا