• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م
  11:46    نتانياهو يؤكد ان الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل "يجعل السلام ممكنا"        11:49    نتنياهو يتوقع أن تعترف دول أوروبية بالقدس عاصمة لإسرائيل     

تاردي: الأخطاء الفردية وضعت الفريق تحت ضغط 90 دقيقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2007

نصر الدين منزول:

أثارت الأخطاء الدفاعية لفريق الوحدة في مباراته أمام الإمارات التي أسفرت عن استقبال شباك العنابي ثلاثة أهداف القلق لدى الجهاز الفني والجماهير، خاصة أنها جاءت قبل أيام قليلة من مباراة الوحدة أمام الريان القطري التي ستقام الأربعاء المقبل بالدوحة في الجولة الأولى لدوري أبطال آسيا.

وبدا واضحاً أن دفاع الوحدة في حاجة الى تنظيم أفضل بعد أن كشفه هجوم الإمارات المكون من الثنائي المحترف الإيراني رضا عنايتي ورسول خطيبي الذي فتح الثغرات، وظل يشكل خطورة طوال زمن المباراة في الهجمات التي قادها الإمارات.

ومثلت المباراة اختباراً حقيقياً لفريق الوحدة قبل دخول مبارياته الآسيوية، مما يفرض على الجهاز الفني إعادة ترتيب أوراقه من جديد قبل المواجهة الآسيوية الأولى أمام الريان، واعتبر الفرنسي ريتشارد تاردي مدرب الوحدة فوز فريقه بمثابة تحقيق الأهم، لأن نقاط المباراة كاملة أمر ضروري ما دام الفريق يرغب في المنافسة على درع الدوري، لكن في الجانب الآخر لابد من التوقف لمراجعة مستوى أداء خط الدفاع بسبب الأخطاء القاتلة وهي فردية أتاحت الفرصة لفريق الإمارات لتسجيل ثلاثة أهداف، وهذا أمر غير جيد.

وقال: لا شك أن هذه الأخطاء تثير القلق، لأن الفريق أمامه تحديات كبرى في مباريات الدوري، وكذلك في البطولة الآسيوية، وأرى أن الفريق قدم مستوى جيدا في الأداء بوسط الملعب والهجوم، وتهيأت له العديد من الفرص التي كانت كفيلة بمضاعفة الغلة، لكن إحراز الإمارات لثلاثة أهداف أفسد فرحة الأهداف الأربعة التي سجلها الوحدة. وأضاف: هناك بعض العناصر لم تلعب المباراة بجدية كاملة، في حين قدم البعض الآخر أداء في قمة الجدية وأثر إيجاباً في حسم المباراة لصالح الوحدة، وأوضح مدرب الوحدة أن التفوق على الإمارات يمثل الفوز الخامس على التوالي للفريق، وهذا أمر جيد وظللنا نعمل طوال الفترة الماضية من أجل أن يصل الفريق الى الصدارة، وتحقق ذلك.

وقال: لم تكن هناك أي مشكلة في التكتيك الذي لعب به الفريق المباراة، لكن الأخطاء الفردية عقدت الموقف في مراحل عديدة، فمثلاً عندما تستقبل شباك الفريق هدفاً بعد 90 ثانية فهذا يعني الوقوع في خطأ فادح، خاصة أن الفريق المنافس بدأ المباراة مدافعاً.

واعترف مدرب الوحدة بأن فريقه لم يقدم الأداء المثالي، وشكلت الأخطاء الفردية ضغطاً على الفريق حتى نهاية المباراة، خاصة بعد أن قلل الإمارات الفارق بعد تقدم الوحدة 3/،1 ثم بعد تقدمه 4/،2 مشيراً الى أن الأخطاء الفردية تمثل إنذاراً للاعبين، لأن تكرارها في مناسبات أخرى لن تكون مقبولة، وقال: نأمل في عودة الفريق بكامله الى التركيز حتى تقل الأخطاء وتعود الثقة الى الجميع، خاصة أن الطموحات كبيرة في الدوري.

وحول برنامج إعداد الفريق لمباراة الريان القطري قال تاردي: منهجنا دائماً أن نقدم كل الحلول للاعبين في التدريبات لأجل الاستفادة منها في المباريات، وسيكون إعدادنا للمباراة عادياً وتعرفنا على طريقة لعب الفريق القطري وأجانبه، وسنعمل على مواجهته بقوة من أجل الخروج بنتيجة إيجابية، خاصة أن الصراع بين فرق المجموعة سيكون حول بطاقة واحدة للتأهل الى ربع النهائي. الوحدة أغلق ملف الدوري وفتح سريعاً الملف الآسيوي، حيث عاد أمس الى التدريبات استعداداً للقاء الريان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال