• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ستاد الخليج دفاع الجزيرة يعاود هواية الأخطاء وتغييرات براجا تضعف خطوطه

رباعي الرعب يعود بـ «السماوي» إلى المباراة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 أكتوبر 2015

فوزي بشير

أبوظبي (الاتحاد)

بالقادمين من الخلف، والضغط العالي والسرعة في الأداء نجح الجزيرة في إنهاء الشوط الأول متقدماً بهدفين دون رد لبني ياس، وفي الوقت الذي اعتقد فيه لاعبو بني ياس أن الخطورة أمام المرمى سوف تكون من الثنائي ماركو فوزينيتش أو علي مبخوت خدع براجا الجميع وجاءت الخطورة من لاعب الوسط المدافع بارك جونج وو الذي لعب دور رأس الحربة وكذلك لعب فوزينيتش دور صانع اللعب في كرة الهدف الأول الذي جاء بفضل المجهود الكبير لجونج وو من خلال قطع الكرة بالضغط وسط ملعب بني ياس ثم التحرك في قلب منطقة جزاء بني ياس.

ولم يظهر بني ياس بالمستوى المتوقع منه بسبب تباعد خطوطه الثلاثة خصوصاً الوسط والهجوم حيث لم يؤد كل من فواز عوانه وعامر عبد الرحمن الدور المطلوب منهما مع ميليجان في قطع الكرة وصناعة الهجمات على دفاع الجزيرة، فضلاً على غياب بندر الأحبابي الذي أثر على الجانب الهجومي للفريق، واستغل الجزيرة المساحات الكبيرة خلف لاعبي وسط «السماوي»، إلى أن تقاربت الخطوط «السماوية» في نهاية الشوط الأول، الأمر الذي أسفر عن بعض الخطورة أمام مرمى الجزيرة.

في الشوط الثاني تراجع الجزيرة للدفاع بشكل كبير من دون مبرر، واعتمد على الهجوم المرتد، في الوقت الذي هاجم فيه بني ياس بشراسة، بعد تقارب خطوطه وصحوة لاعبيه إسحاق بلفضيل ولاريفي وعامر عبد الرحمن، بجانب الزيادة العددية لفواز عوانه من وسط الملعب المدافع، الأمر الذي شكل عبئاً على الدفاع الجزراوي.

وأدى اندفاع بني ياس للهجوم على حساب الدفاع لصنع هجمات خطيرة للجزيرة، كادت تزيد الغلة لولا تألق حارس بني ياس.

نجح بني ياس في العودة للمباراة بالهدف الثاني بسبب تراجع الجزيرة للدفاع، ولعب جارسيا على مناطق الضعف في دفاع الضيوف خصوصا بين قلبي الدفاع، ولعب رباعي السماوي بلفضيل ولاريفي ودرينثي والحارس عادل أبوبكر الذي لعب دور البطولة في الذود عن مرماه في عودة بني ياس للقاء بالتحركات الواعية والسريعة من ثلاثي الهجوم والأداء الملفت للحارس الذي أنقذ مرماه من أكثر من أربعة أهداف محققة، في حين لعبت تغييرات براجا بسحب علي مبخوت وفارفان دوراً كبيراً في القضاء على خطورة فريقه وراحة دفاع بني ياس. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا