• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المشروع يقلل استهلاك الوقود والانبعاثات الكربونية

«ممتلكاتي» ينجز 180 ألف معاملة أراضٍ وعقارات منذ 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 أكتوبر 2015

هالة الخياط (أبوظبي)

هالة الخياط (أبوظبي)

أنجزت دائرة الشؤون البلدية في أبوظبي، من خلال مراكز خدمة المتعاملين التابعة للنظام البلدي، 180 ألف معاملة في إطار مشروع توحيد خدمات الأراضي والعقارات «ممتلكاتي»، واستفاد من خاصية توفير المعاملات بغض النظر عن موقع العقار منذ إطلاقه 11,465 متعاملاً منذ انطلاق المشروع يناير 2014 وحتى منتصف العام الحالي.

ومن خلال مشروع «ممتلكاتي»، تم توحيد 34 خدمة من خدمات الأراضي والعقارات على مستوى بلديات إمارة أبوظبي ونقل 30 خدمة إلى مراكز خدمة المتعاملين التابعة للنظام البلدي، بما يمكن المتعاملين من طلب الخدمات، وإنجاز المعاملات المطلوبة في أي من بلديات الإمارة الثلاث بغض النظر عن موقع الأرض أو العقار.

وكشف الدكتور عبدالله غريب البلوشي المدير التنفيذي لقطاع الأراضي والعقارات في دائرة الشؤون البلدية أن من أبرز إنجازات المشروع أنه تم اعتماد توقيع مديري مكاتب البلدية أو من ينوب عنهم للتوقيع على جميع مخرجات الخدمات التي تتطلب توقيعاً يدوياً، اختصاراً للوقت والجهد الذي يحتاج إليه إجراء المعاملات الخاصة بالأراضي والعقارات، إضافة إلى اعتماد التوقيع الإلكتروني للعديد من الخدمات مما سهل عملية تحويلها لخدمات إلكترونية وذكية.

كما ساهم المشروع، وفقاً للبلوشي، في تقليل وتطوير رحلة المتعاملين عبر تبسيط الإجراءات، ونقل التجارب الناجحة التي تم الاطلاع عليها في أي من البلديات وتعميمها على جميع البلديات، فضلاً عن توحيد ملفات المتعاملين في النظام البلدي ودمجها في ملف واحد يوضح جميع الأملاك الخاصة بالمتعامل والتصرفات العقارية عليها.

ومن الناحية البيئية، ساهم المشروع في تقليل الورق على المتعاملين عبر الاستغناء عن الأوراق الثبوتية في حال توفرها في النظام، وتصميم مخرجات الخدمات بحيث يتم طباعتها على الورق الأبيض من قبل العاملين والاستغناء عن الأوراق التي تحمل تصاميم ومطبوعات خاصة، فيما تم استحداث آلية للبريد الورقي، حيث إن بعض متطلبات الخدمات تعتبر أوراقاً رسمية ويجب توفير النسخة الأصلية منها في ملف المالك بناء على القانون، حيث تم استحداث عملية ونماذج بسيطة خاصة بالبريد ويتم اختيار المعاملات ورقمها ويتم اختيار الجهة المرسلة والمرسل إليها من قبل موظف خدمة المتعاملين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض