• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكد أن المنتخب واجه منافساً قوياً

مهدي علي: الأخطاء المبكرة كلفتنا الكثير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 يناير 2015

نيوكاسل (الاتحاد)

اعترف المهندس مهدي علي، المدير الفني لمنتخبنا الوطني، أن الأخطاء التي ارتكبها الفريق في الدقائق الأولى، وتعرضت خلالها شباكنا لتلقي هدفين مبكرين، جعلت الأمور صعبة للعودة بنتيجة اللقاء أمام الفريق الأسترالي القوي المدعم بجماهيره، في الوقت الذي أشار فيه إلى أن خوض 3 مباريات متتالية أمام منتخبات صعبة أدى إلى حالة من الإرهاق لدى غالبية اللاعبين، مما أثر على أدائهم خلال اللقاء.

واستهل مهدي علي حديثه في المؤتمر الصحفي بتهنئة المنتخب الأسترالي على الفوز، وبلوغ المباراة النهائية، مشيراً إلى أن الهدف الذي شارك «الأبيض» من أجله تحقق، وهو بلوغ المربع الذهبي، وكان يأمل أن ينجح الفريق بتحقيق حلم التتويج باللقب للمرة الأولى بتاريخه، وقال: للأسف ارتكبنا أخطاء كلفتنا الكثير، حيث إن التأخر بهدفين في الدقائق الأولى أمام فريق بحجم وإمكانيات المنتخب الأسترالي الذي يخوض اللقاء على أرضه أيضاً، جعل الأمور صعبة للغاية بالنسبة لنا، يجب أن نعترف أن المنافس كان الطرف الأفضل خلال مجريات المباراة بشكل عام.

وأضاف: لكننا على الصعيد نفسه لم نستسلم، حيث حاول اللاعبون تدارك الموقف في الشوط الثاني وتعديل الكفة، ويجب الإشادة بما قاموا به بمجهود مضاعف رغم الإرهاق الذي يعانون منه جراء المباريات المتتالية، واجهنا إيران واليابان وأستراليا الفرق القوية على مستوى القارة في غضون أيام معدودة.

وأوضح مهدي علي، أن المنتخب الإماراتي فقد الكثير من الكرات، وهو الأمر الذي استغله الفريق الأسترالي، لكن بشكل عام أشار إلى أن فريقه خرج بدروس وفوائد عديدة من البطولة، وقال: «علينا أن ننظر للجانب الإيجابي دائماً، ونواصل العمل للمستقبل.

وحول التبديلات التي قام بها بالشوط الثاني، خصوصاً خروج أحمد خليل وإدخال الكثيري، إلى جانب إخراج مدافع وإشراك حبوش صالح، أوضح المدرب أنه لاحظ الإرهاق الذي عانى منه مهاجمو الفريق، وهو ما دفعه للجوء إلى لاعبين يضيفون حيوية إلى الهجوم، وقال: حاولنا أن نغامر وندخل المهاجمين لتعديل الأمور، خصوصاً أن الخسارة بهدفين أو أربعة أهداف هي نفسها في ظل أنها تؤدي إلى خروجك من البطولة، لكن الأمور لم تسر كما تطلعنا، ورغم ذلك حاولنا أن نبذل أقصى طاقة ممكنة.

وأوضح مهدي علي أنه لا يمكن مقارنة هذه المباراة باللقاء الودي الذي جمع الفريقين سابقاً، وقال: «الأمور مختلفة، هنا مباراة نصف نهائي في بطولة آسيا، الحضور الجماهيري والشغف لبلوغ المباراة النهائية والعوامل الأخرى كافة، جميعها تختلف عن المباراة الودية الماضية، كما أن الفريق الأسترالي استفاد من مشاركته في نهائيات كأس العالم، لقد تطور كثيراً خلال العام الماضي، وهذا الأمر واضح بالبطولة الحالية».

وكشف مهدي علي، عن نيته إجراء تغييرات بتشكيلة الفريق خلال اللقاء المقبل أمام العراق لتحديد المركزين الثالث والرابع، وقال: «سيتم إراحة بعض اللاعبين والدفع بآخرين لينالوا فرصتهم أيضاً، بشكل عام هذه التغييرات لن تغير من الاستراتيجية العامة بالنسبة لنا وهي السعي لتحقيق الفوز».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا