• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

جون ماكين ينضم إلى سباق البيت الأبيض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2007

واشنطن - وكالات الأنباء: انضم السيناتور الأميركي الجمهوري جون ماكين أمس إلى سباق الرئاسة الأميركية بإعلانه سعيه ليكون مرشح الحزب الجمهوري في الانتخابات التي ستجرى في نوفمبر .2008 وأعلن ماكين خلال برنامج ''ليت شو'' الحواري ترشيح نفسه. وقال: إنه سيقدم إعلاناً رسمياً بالترشيح في أبريل المقبل. وماكين (70 عاماً) يشتهر بكونه أحد أبطال حرب فيتنام، حيث كان ضابطاً في مشاة البحرية الأميركية وقضى 5 سنوات في الأسر في فيتنام بعد سقوط طائرته خلال الحرب الفيتنامية، وسعى ماكين في عام 2000 إلى ترشيح نفسه للرئاسة، ولكنه خسر الترشيح أمام الرئيس الحالي جورج بوش.

ويتميز ماكين بكونه يصور نفسه كرجل فوق الخلافات الحزبية، وهي الوضعية التي حصل عليها ببقائه خارج إدارة بوش الحالية والتصويت باستمرار في صف الديمقراطيين. وعارض ماكين إدارة بوش في قضايا ارتفاع درجة الحرارة وخفض الضرائب، وخاض معركة لمنع تعذيب أسرى الحرب في ''جوانتانامو''، فيما يؤيد ماكين أرسال مزيد من القوات الأميركية إلى العراق. ويعارض حق الإجهاض للنساء. وفي حالة فوز ماكين في الانتخابات سيكون أكبر رؤساء الولايات المتحدة في تاريخها الذي يدخل البيت الأبيض للمرة الأولى بعد السبعين.

على الصعيد نفسه، أظهر استطلاع للرأي أن شعبية المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون تتراجع فيما تزداد شعبية المرشح الجمهوري رودلف جولياني رئيس بلدية نيويورك السابق.

وكشف الاستطلاع الذي نشرته صحيفة ''واشنطن بوست'' وقناة ''ي.بيزسي'' التلفزيونية عن أن 365 من الناخبين الديمقراطيين يفضلون هيلاري كلينتون مقابل 41% الشهر الماضي. فيما حصل المرشح باراك اوباما على 24% من ترجيحات اعضاء الحزب الديمقراطي مقابل 17% الشهر الماضي، وايد 12% قفط المرشح جون ادواردز.في المقابل، ايد 44% من الجمهوريين جولياني مقابل 21% للمرشح جون ماكين، فيما حل ممثل اليمين المحافظ نيوت جينجريتش ثالثاً بنسبة 15%.