• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

الشباب في ورطة الاتفاق·· والهلال يستضيف الحزم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2007

عيسى الجوكم:

تنطلق اليوم مواجهات الدور ربع نهائي لمسابقة كأس ولي العهد السعودي لكرة القدم، فيلعب اليوم الشباب مع الاتفاق، والهلال مع الحزم، فيما يلعب غدا الاتحاد مع نجران، والأحد المقبل الأهلي مع الفيصلي.

على ستاد الملك فهد الدولي بالرياض يسعى الهلال للمحافظة على لقبه والثأر من الحزم الذي هزمه في الدور الأول بالدوري المحلي، ويخوض الهلال اللقاء بروح معنوية عالية بعد الفوز في ثمن النهائي على الوحدة أفضل فريق سعودي متطور هذا الموسم 2-1 ، ويعود لصفوفه عنصرين مهمين هما المدافع البرازيلي تفاريس وصمام أمان الفريق وعبد العزيز الخثران الظهير الأيمن الذي شكل غيابهما في المباراة الماضية بداعي الإيقاف ثغرة واضحة في خط الدفاع جعلت المدرب، البرازيلي سيريزو البرازيلي يستعين بخدمات قلب الدفاع ماجد المرشدي في الظهير الأسر، ويعول سيريزو على محمد الدعيع في المرمى وخالد العنقري وتفاريس وفهد المفرج وعبدالعزيز الخثران للدفاع وخالد عزيز وعمر الغامدي ونواف التمياط و والليبي طارق التائب للوسط والبرازيلي وردريجو ألفن وياسر القحطاني للهجوم ويتفوق الهلال في جميع خطوطه على نظيره الحزم بوفرة النجوم ووجود البديل الذي يعد ورقة رابحة لسيريزو بوجود محمد الشلهوب وسامي الجابر.

على الجانب الآخر يدخل الحزم اللقاء بعد إزاحة الجبلين النهائي ''درجة أولى'' من ثمن النهائي بفوزه ( 2-1) ويبرز في تشكيلة الفريق السبهان في المرمى وهو حارس جيد وذياب مجرشي والسنغالي كمارا السنغالي والشيباني وعداوي للدفاع وايرلاندو وماجد المرحوم وزايد والسبيعي للوسط والبرازيلي جيلسون وصابر للهجوم ويملك الفريق اوراق رابحة قد يستعين بهما مدربه كخيارات أثناء المباراة مثل احمد مناور وابو ربع .

وعلى إستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض تقام أقوى لقاءات ربع النهائي بين الشباب والاتفاق، وتأهل الشباب لهذا الدور بعد تغلبه بسهولة على الربيع ''درجة ثانية '' 4- صفر وهو ما جعل مدربه خوزيه يريح العديد من العناصر الأساسية وستكون مواجهة الغد صعبة للشباب الذين يعاني من غيابات كثيرة قد تؤثر على الفريق فإضافة إلى غياب لاعبي المنتخب الأولمبي حسن معاذ وعبد الله شهيل ووليد عبد الله يغيب زيد المولد والمحترف الغاني اترام للإصابة كما أن المحترف المصيري أمير عزمي غاب عن التدريبات طوال الأيام الماضية مما يصعب من مشاركته في اللقاء ويبقى محمد خوجة متواجد في حراسة المرمى وهو يعاني من عدم الاستقرار في مستواه الفني مما يجعله يرتكب العديد من الأخطاء إضافة إلى عدم تفاهمه مع خط الدفاع والذي يتواجد فيه صالح صديق وعبد المحسن الدوسري وهما يعدان من اقل اللاعبين إمكانات ودائما ما يقفان على خط واحد مما يسهل اختراقهما مما يجعل عبدالله الدوسري مكلفا كمحور بمساندتهم الدائمة فيما يؤدي احمد عطيف وبدر الحقباني أدوارا هجومية مساندة وخاصة الحقباني والذي سيحل بديلا للعراقي نشأت وهو قادر على قيادة الوسط بفضل إمكانته الكبيرة ويأتي عبده عطيف خلف المهاجمين يشكل مهاجما ثالثا معطيا لناجي مجرشي الحرية في التحرك على الأطراف وتجهيز الكرات للمهاجم وليد الجيزاني والذي يجيد اقتناص الفرص داخل منطقة جزاء الخصم ويبقى لدى خوزيه العديد من الأوراق الرابحة كفيصل السلطان وحسين فلاتة وعبدالعزيز السعران. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال