• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

الأسهم المصرية تعوض جزءاً من خسائرها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2007

القاهرة - رويترز: عوضت الأسهم المصرية جزءا من خسائرها لتغلق على ارتفاع امس مع صعود سهم المصرية للاتصالات بسبب الطلب عليه من مستثمرين أجانب وارتفاع سهم العز الدخيلة على الرغم من انخفاض بنسبة 15 بالمئة في الارباح الصافية للشركة في عام .2006

وتهاوت الأسهم المصرية الرئيسية بنسبة نحو ثلاثة بالمئة اول أمس متأثرة بعمليات بيع في أسواق الأسهم العالمية لكن السوق شهدت بعض الانتعاش امس بارتفاع اسعار اسهم 51 شركة وتراجع اسهم 32 شركة حسب إحصاءات البورصة. وقال محمد رضوان من دلتا للاوراق المالية ''السوق شهدت ارتفاعا بنحو ربع نقطة مئوية امس في إطار الانتعاش العالمي.'' وارتفع سهم المصرية للاتصالات 4,2 بالمئة إلى 16,28 جنيه مصري (2,86 دولار) للسهم.

وقال متعاملون إن هناك إقبالا كبيرا من جانب مستثمرين أجانب على السهم.

وقال محمد قطب من الجزيرة لإدارة الأصول ''الناس تراه استثمارا رخيصا إذ يبلغ معدل سعر السهم إلى العائد عليه 11 وهو جيد بالنسبة لشركة اتصالات.'' واضاف ''كما ان عددا من شركات السمسرة قدرت القيمة العادلة للسهم بما بين 18 و19 جنيه.'' وارتفع سهم العز الدخيلة 3,2 بالمئة ليغلق على ألف جنيه للسهم. وقالت الشركة أحد أكبر الشركات الصناعية في مصر إن ارباحها الصافية في عام 2006 بلغت 2,1 مليار جنيه بالمقارنة مع 2,38 مليار عام .2005

وقال قطب ''السوق استوعبت بالفعل تراجع الأرباح.'' وأغلق مؤشر هيرميس القياسي على ارتفاع 0,26 بالمئة مسجلا 63152,53 نقطة وزاد مؤشر كيس 30 الذي يراقب على نطاق واسع 0,25 بالمئة مسجلا 7183,13 نقطة.

لكن مؤشر التجاري الدولي الأوسع نطاقا أغلق على انخفاض بنسبة 0,6 بالمئة مسجلا 286,27 نقطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال