• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

ماكي سال يقلد وزير الخارجية وسام الاستحقاق الوطني برتبة «أسد»

عبدالله بن زايد والرئيس السنغالي يبحثان التطورات الأفريقية والعالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 أكتوبر 2015

داكار (وام)

داكار (وام) قلد فخامة الرئيس السنغالي ماكي سال، سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية وسام الاستحقاق الوطني برتبة «أسد». جاء ذلك، خلال استقبال فخامته لسموه في قصر الرئاسة في العاصمة داكار، بحضور معالي محمد ديوني رئيس الوزراء السنغالي، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة. ونقل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان إلى فخامة الرئيس السنغالي تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتمنيات سموهم لجمهورية السنغال وشعبها دوام الاستقرار والتقدم والازدهار. من جانبه، رحب الرئيس السنغالي بزيارة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان إلى بلاده وحمله تحياته إلى صاحب السمو رئيس الدولة، وصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتمنياته لدولة الإمارات استمرار التقدم والازدهار في ظل قيادتها الرشيدة. وأعرب عن تطلع بلاده إلى زيادة التعاون بين البلدين إلى أعلى المستويات السياسية والاقتصادية، بما في ذلك تبادل الزيارات بين قيادات دولة الإمارات والسنغال. من جانبه، أعرب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان عن سعادته بهذه الزيارة، وتمنياته أن تسهم في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات وجمهورية السنغال. وجرى خلال اللقاء، بحث سبل دعم وتطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، وأهمية فتح آفاق أوسع للتعاون في الجوانب التنموية والاجتماعية من أجل تحقيق تطلعات البلدين والشعبين الصديقين، إلى جانب مناقشة عدد من القضايا في منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط، إضافة إلى التطورات في القارة الأفريقية، وعلى الصعيد العالمي، كما حضر سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان مأدبة العشاء التي أقامها فخامة ماكي سال، تكريماً لسموه والوفد المرافق. وكان سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية قد وصل إلى مطار داكار، وكان في استقباله معالي مانكيور ندياي وزير خارجية السنغال وسفراء دول مجلس التعاون المعتمدون لدى السنغال. حضر اللقاء، فارس محمد المزروعي مساعد وزير الخارجية للشؤون الأمنية والعسكرية، وخالد غانم الغيث مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية والتعاون الدولي وسلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية، ومحمد سالم الراشدي سفير دولة الإمارات لدى السنغال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض