• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الولايات المتحدة تجلي رعاياها والأمم المتحدة ترصد «فظاعات»

بدء مباحثات سلام لوقف إطلاق النار في جنوب السودان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يناير 2014

أديس أبابا (وكالات) - بدأت محادثات سلام غير مباشرة بين أنصار رئيس دولة جنوب السودان سيلفا كير وأنصار نائبه الذي أطيح به رياك مشار في أثيوبيا أمس، حيث تصاعد القتال الذي يهدد بحرب أهلية، ما دفع الولايات المتحدة لإجلاء موظفي سفارتها ودعوة المواطنين الأميركيين إلى مغادرة جنوب السودان. وبينما أعلن الجيش الحكومي أنه يتقدم باتجاه مدينة بور الاستراتيجية، قال المتمردون إنهم يتقدمون أيضاً تجاه جوبا.

وأرسل طرفا النزاع في دولة جنوب السودان وفودا للمشاركة في محادثات سلام في أديس أبابا أمس، لكن المتمردين لم يوافقوا للآن على وقف أعمال القتال في جنوب السودان، حيث لقي أكثر من ألف شخص حتفهم بالأسابيع الأخيرة بسبب الصراع المسلح. وتتوسط في المحادثات الهيئة الحكومية للتنمية «إيجاد»، وهي منظمة تضم 6 دول من شرق إفريقيا، وتتفاوض مع الطرفين اللذين لم يجتمعا بعد على طاولة واحدة.

ويقود وفد المتمردين تابان دينج جاي، الحاكم السابق بولاية يونيتي (الوحدة) المنتجة للنفط، حيث سيطرت مجموعة متمردين على بلدة بيتيو. ويقود وفد سلفاكير وزير الخارجية السابق لجنوب السودان نهيال دينج نهيال. وقال يوهانيس بوك المتحدث باسم وفد المتمردين «ستبدأ المحادثات المباشرة غدا (السبت) أو بعد غد.

نجري الآن محادثات منفصلة مع إيجاد». وأضاف «نحن منفتحون لإجراء مناقشات لإنهاء العنف في تلك المحادثات. هذا لمصلحتنا جميعا. إننا نبحث أيضا قضايا مهمة أخرى تتعلق بتقاسم السلطة». وأكدت وزارة الخارجية الأثيوبية أن المفاوضات بدأت بين موفدي الرئيس سيلفا كير ونائبه السابق رياك مشار، موضحة أن الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق إفريقيا (إيجاد) «ملتزمة بتقديم الدعم بكل الوسائل الممكنة».

وتواصل القتال أمس في جنوب السودان مع المتمردين الذين يقتربون، على حد قولهم، من العاصمة جوبا. وأعلن جيش جنوب السودان أمس انه سيكون قادرا على استعادة مدينة بور الاستراتيجية من أيدي المتمردين. وقال المتحدث باسم الجيش فيليب آجير للصحفيين إن «قواتنا كافية لهزم المتمردين في الساعات الـ24 المقبلة». وأضاف أن «المتمردين يندحرون» من المدينة التي استعادوا السيطرة عليها الثلاثاء الماضي.

وأفادت معلومات بأن معارك عنيفة بمشاركة الدبابات والمدفعية تجري في محيط بور التي تبعد نحو 200 كيلومتر عن جوبا. لكن المتحدث باسم جيش جنوب السودان قال «أشك في أن يتمكنوا (القوات الحكومية) من قضاء الليل في بور»، مشيراً إلى تقدم قوات المتمردين نحو جوبا. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا