• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ضعف أحجام التداول يضغط على مؤشرات المال المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 أكتوبر 2015

يوسف البستنجي

أبوظبي (الاتحاد)

قال أسامة العشري، عضو جمعية المحللين الفنيين البريطانية، إن استمرار الضعف في أحجام وقيم التداول في الأسواق المحلية ضمن نطاق المستويات الحالية يشكل مزيدا من الضغط على المؤشرات للتراجع صوب مناطق دعم جديدة بشكل مباشر أو غير مباشر، وذلك على سبيل وضع سعر أدنى مقبول لتداولات الربع أو الشهر الحالي على الأقل دون أن يشكل ذلك خطرا جسيما على خرائط مؤشرات الأسواق للمدى الطويل.

وأوضح العشري أنه حتى الآن من غير المتوقع أن تنجح المؤشرات في تجاوز مستويات دعم رئيسية خلال تداولات الربع الحالي، وبناء عليه يستمر النصح بالحذر وعدم التسرع باتخاذ قرارات شرائية غير محسوبة المخاطر في المستويات الحالية، والأفضل انتظار استهداف مستويات دعم جديدة خلال تداولات الشهر القادم على الأغلب.

وتابع قائلاً: بالنسبة لمؤشر سوق دبي المالي، فإنه من المتوقع أن يواصل التراجع صوب مستويات الدعم دون منطقة الدعم الشرعية عند 3500 نقطة، مع الإشارة إلى أن تداول المؤشر سوف يظل آمنا على المدى الطويل، ما لم يتعرض لمستوى الدعم الرئيسي عند 3467 نقطة، وربما يفلح في تجاوزه هبوطا والإغلاق دونه في نهاية تداولات الشهر الحالي، لذا تستمر النصيحة بمراقبة السوق وتعزيز السيولة والإحجام عن عمليات الشراء بالهامش.

وبالنسبة لمؤشر سوق أبوظبي، قال العشري إن المؤشر تراجع للتداول دون منطقة الدعم الشرعية عند 4500 نقطة مع تسجيله إغلاقا أسبوعيا دون هذا الدعم، ومع الاعتقاد بأن تراجع المؤشر للتداول في المستويات الحالية لا يعتبر عالي المخاطر حتى الآن ما لم يفلح في تجاوز مستوى الدعم الرئيسي عند 4342 نقطة، مما يؤثر سلبا على إيجابية تداول المؤشر على خرائط اتجاهه للمدى الطويل، وبناء عليه تستمر النصيحة بالتوقف حتى عن التداول المضاربي بشكل مؤقت، فالمؤشر مازال يقدم مستويات فنية مقبولة على خرائط الاتجاه تفيد استئناف التراجع من جديد صوب مستويات دعم جديدة قد يعتبر تجاوزها هبوطا تعبيرا عن استفحال المخاطر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا