• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

الإمارات خالية من إنفلونزا الطيور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 فبراير 2007

أمجد الحياري وإيهاب الرفاعي:

جددت سكرتاريا لجنة الطوارئ الوطنية لمتابعة مرض إنفلونزا الطيور تأكيدها خلو الدولة من أي اصابات بالفيروس، لكنها اعتبرت أن الخطر ''يبقى قائما'' فيما شددت على أنها تراقب التطورات المحيطة في المنطقة تفاديا لأي دخول محتمل لطيور مصابة في المستقبل.

ووصف ماجد المنصوري أمين عام هيئة البيئة أبوظبي التي تتولى سكرتاريا لجنة الطوارئ إجراءات الدولة للتعامل مع انفلونزا الطيور ''بالجدية والمسؤولة'' من قبل كافة الجهات ذات العلاقة نافيا أن يكون هناك أي تعتيم يتعلق بظهور حالات اشتباه بالإصابة فالفحوصات الدورية والمسوحات مستمرة ولم تظهر أي إصابات حتى الأمس.

وردا على سؤال لـ''الاتحاد'' حول ما إذا كانت هناك أي حالات اشتباه خلال الفترة الماضية قال المنصوري ''لا شك كانت هناك حالات مشتبها بها خصوصا في الطيور النافقة في بعض الأماكن ولكن الفحوصات أثبتت أنها غير مصابة، مشيرا إلى أنه في بعض المستشفيات كانت هناك شكوك في حالات عندها أعراض الإصابة وتم وضعها بالحجر الصحي احترازيا ولكن ظهر لاحقا أنها غير مصابة''.

وكشف أمين عام هيئة البيئة أبوظبي عن أن الاسبوع المقبل سيشهد تكثيفا لحملات فرق المسح الميداني المختصة بمراقبة أماكن تجمع الطيور.

إلى ذلك شددت الجهات المعنية بمنفذ الغويفات الحدودي الرقابة على الطيور التي تدخل الدولة عبر المنفذ لمنع تسرب أي حالات مصابة بمرض إنفلونزا الطيور خصوصا بعد ظهور بعض الإصابات بدولة الكويت الشقيقة. وبدأ قسم المنافذ الحدودية التابع لإدارة العمليات الميدانية بجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية عمليات تفتيش وفحص شاملة لجميع الإرساليات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال