• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

هل يمكن للأسبرين أن يسهم في علاج السرطان؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 أكتوبر 2015

الاتحاد نت

تجري السلطات الصحية البريطانية أكبر تجربة سريرية في العالم لمعرفة ما إذا كان تناول الأسبرين كل يوم من شأنه أن يمنع عودة السرطان بعد العلاج منه، وفقا لما ذكرته صحيفة "تليجراف" البريطانية.

ويشارك في التجربة 11 ألف مريض سابق عالجوا من قبل أو مازالوا يعالجون من سرطانات القولون، والثدي، والمرئ، والبروستاتا، والمعدة، وستجرى في أكثر من 100 مركز في جميع أنحاء المملكة المتحدة، وتستمر لمدة تصل إلى 12 عاما.

وتهدف التجربة إلى مقارنة نتائج مجموعة من الأشخاص الذين يتناولون 300 مليجرام يوميا من الأسبرين بنتائج مجموعة تأخذ 100 مليجرام، ومجموعة أخرى تتناول أدوية وهمية.

وقد ثبت من قبل فعالية الأسبرين في المساعدة على منع النوبات القلبية والسكتات الدماغية لدى بعض الأشخاص، واقترحت بعض البحوث السابقة أنه يساعد أيضا على منع بعض أنواع السرطان.

وسيبحث العلماء ما إذا كان تناول الأسبرين كل يوم لمدة خمس سنوات يمكن أن يمنع أو يؤخر أمراض السرطان التي تم اكتشافها والبدء في علاجها في مرحلة مبكرة من عودتها.

ويقول البروفيسور روث لانغلي، كبير الباحثين في وحدة التجارب السريرية، إن التجارب تهدف إلى إجابة على هذا السؤال مرة واحدة وإلى الأبد: هل يمكن للأسبرين منع عودة السرطان؟

وأضاف: "إذا وجدنا بالفعل أن الأسبرين يمنع عودة السرطان، فسيمكننا تغيير طريقة العلاج في المستقبل وتوفير وسيلة رخيصة وبسيطة للمساعدة في مساعدة المزيد من الناس على البقاء على قيد الحياة".

وأظهرت دراسة أميركية، هذا الأسبوع، أن تناول حوالي ربع قرص من الأسبرين العادي يمكن أن يزيد من احتمال حصول الحمل وإتمام عملية الولادة بسلاسة، حتى بالنسبة للنساء اللائي عانين من الإجهاض قبل ذلك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا