• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

مكاتب في بلدان العمالة لفحص بصمة العين قبل الاستقدام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 فبراير 2007

جميل رفيع :

استقبل معالي الدكتور علي الكعبي وزير العمل بمكتبه بديوان الوزارة في أبوظبي صباح أمس وفد وزارة العمل والشؤون الاجتماعية من مملكة البحرين الشقيقة، الذي يزور البلاد بهدف الاطلاع على تجربة وزارة العمل في مجال سعيها لإحداث توازن بين أطراف العمل والمجتمع ككل، من أجل إدارة فاعلة لسوق العمل وتحقيق الاستقرار للمواطنين وتقديم خدمات متميزة.

ورحب معالي الدكتورعلي الكعبي بالوفد البحريني الزائر، مؤكداً عمق العلاقة بين البلدين الشقيقين، واستعرض مع الوفد تجربة دولة الإمارات في؟ ؟مجالات بصمة العين، والتي ستعتمدها الوزارة في إجراءات استقدام العمالة، حيث سيتم فتح مكاتب للوزارة في البلدان المصدرة للعمالة، والتي سبق لمعاليه أن قام مؤخراً بزيارتها لتوقيع مذكرات تفاهم وتزويدها بالأجهزة التقنية اللازمة، حتى لا يتم استقدام العامل المخالف من بلده أصلا. كما استعرض معاليه تجربة الإمارات في مجال المدن العمالية وتجربة الإمارات في التحقق من تصديق الشهادات للعاملين في القطاع الخاص، إضافة إلى النظم الإلكترونية بشأن إجراءات التفتيش وإصدار تراخيص العمل والصحة والسلامة المهنية فيما يتعلق بالتوعية، إضافة إلى قيام الوزارة باعتماد زى خاص ''يونيفورم'' لمفتشي الوزارة خلال القيام بمهامهم. وأضاف معاليه أن الوزارة ستقوم باستحداث مكاتب تابعة لها لتقديم خدمات الوزارة في مناطق التجمعات لرجال المال والأعمال بهدف تسهيل الخدمات التي تقدمها الوزارة ومتابعة القطاع الخاص في إجراءات التفتيش، واستصدار تراخيص العمل وغيرها من الخدمات التي تقدمها الوزارة للمجتمع.

كما تم خلال اللقاء مع الوفد البحرينى الزائر بحث تفاصيل وآليات عمل اللجنة المشتركة بين الإمارات ومملكة البحرين في مجال العمل للاستفادة من تجربة البلدين في هذا الإطار. من جانبه أشاد سعادة جميل علي حميدان الوكيل المساعد بوزارة العمل في مملكة البحرين بتجربة دولة الإمارات، مشيرا إلى أنها قطعت شوطا بعيدا في تطوير مختلف إدارات العمل، مما يعمل على خلق بيئة عمل نموذجيه، إضافة إلى تسهيل الإجراءات الخاصة بإنجاز معاملات مراجعي الوزارة. وأضاف أن هدف هذه الزيارة تحديدا الاطلاع على تجربة دولة الإمارات فيما يتعلق بإجراءات منح تصاريح العمل باستخدام التقنيات المتطورة والاستفادة من خبرة الوزارة باستخدام النظام الإلكتروني في إنجاز العمل، مشيرا إلى أنه تم استحداث هيئة تختص بمنح تصاريح العمل بالبحرين وكذلك نقل تجربة الوزارة مع مكاتب الخدمة ''الطباعة'' التي خففت عددا من الإجراءات عن كاهل الوزارة، وقال وكيل الوزارة البحريني إن الوفد يسعى للاطلاع أيضا على تجربة الوزارة في إدارة نظام التفتيش، وخاصة فيما يتعلق بالأداء الإلكتروني المتقدم في دولة الإمارات، مشيرا إلى أن الفائدة ستكون كبيرة، نظرا لتجانس وتقارب النظامين في دولة الإمارات والبحرين، وأوضح أنه سيتم تشكيل لجان بين الدولتين لتبادل الخبرات وتعميمها، لافتا إلى أن الزيارات المتبادلة مستمرة، وقد أفضت إلى نتائج مثمرة.

وقال سعادته إن هناك لقاءً سيتم بين معالي الدكتور علي الكعبي وزير العمل بدولة الإمارات ومعالي الدكتور مجيد بن محسن العلوي وزير العمل بمملكة البحرين على هامش مؤتمر العمل العربي الذي سيعقد بمدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية مارس المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال