• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ترشيح «مجموعة اتصالات» لـ 3 من جوائز الاتحاد العالمي للاتصالات المتنقلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 فبراير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - رشحت مجموعة «اتصالات» في القائمة النهائية لنيل ثلاث من جوائز الاتحاد العالمي للاتصالات المتنقلة (GSMA) للعام الحالي، وذلك عن الخدمات العالمية المتطورة التي تقدمها عبر عملياتها في الشرق الأوسط، آسيا وإفريقيا.

وكانت المجموعة أطلقت العام الماضي منصة « فلوس» عبر جميع عملياتها، وهي منصة تجارية متكاملة لتقديم الخدمات المالية عبر الهاتف المتحرك، وتشمل إمكانات الدفع في المتاجر، والمرافق، ووسائل النقل والتحويلات المالية المحلية والدولية وإدارة الحسابات المصرفية، والوصول الآمن وإصدار التذاكر، وقد رشحت خدمة «فلوس» تحت فئة التطبيقات الأكثر ابتكاراً في مجال الدفع عبر الهواتف المتحركة.

كما أتاحت «مجموعة اتصالات» خدمة نقاط البيع عبر الهاتف المتحرك المعروفة بـ«المصرف المتحرك»، والتي تمكن المحال التجارية من استخدام هواتفهم المتحركة كوسيلة لاستقبال النقود وتمكينهم من قبول بطاقات الائتمان والبطاقات المدفوعة مقدماً في إطار بيئة آمنة ومريحة وسهلة الاستخدام، كما توفر الخدمة باقة متقدمة لخدمة الأعمال من خلال تكاملها مع أنظمة إدارة المخازن وإدارة العملاء لتوفر بذلك حل اقتصادي ومبتكر للشركات الصغيرة والأفراد لإدارة أعمالهم. وقد رشحت خدمة «المصرف المتحرك» للحصول على جائزة افضل خدمة للتطبيقات التجارية عبر الهواتف المتحركة.

وتم ترشيح المجموعة لجائزة افضل خدمة موجهة إلى النساء في الأسواق الناشئة، وذلك عن مبادرتها الجديدة التي تحمل اسم «وينا» لتدريب النساء في الأرياف وتقديم قروض مصغرة لهنّ، كي يبدأن عملهنّ في توزيع خدمات الاتصالات داخل مجتمعاتهنّ، ويستفيد العملاء الذين يشتركون في الخدمة من أسعار خاصة ومكافآت نقدية تسدّد مباشرةً إلى حسابات التوفير على هواتفهم المتحركة، ويمكن استخدامها لشراء سلع معيّنة مثل اللوازم المدرسية ومنتجات الرعاية الصحية. وقال مايكل أوهارا، الرئيس التنفيذي للتسويق في الاتحاد العالمي للاتصالات المتنقلة إن العام الحالي شهد ترشيح رقم قياسي بلغ 680 مشاركة تتنافس لنيل الجوائز، إلى جانب ارتفاع مستوى المنافسين الساعين للفوز بجوائز الاتحاد العالمي للاتصالات المتنقلة، الأمر الذي يعكس بوضوح حدة المنافسة والابتكار في قطاع الاتصالات المتنقلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا