• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

إمبيريال كوليدج و مؤسسة الإمارات تطلقان حملة لرعاية مرضى السكري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 فبراير 2007

خديجة الكثيري:

أكد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات، أن مؤسسة الإمارات تعمل على دعم حملة الرعاية الصحية حول مرض السكري

الرامية إلى تحسين جودة الحياة في المجتمع الإماراتي وذلك من خلال تعزيز التعاون مع مركز إمبيريال كوليدج لندن للسكري، مشيراً إلى أن رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك تمثل رسالة قوية إلى مختلف شرائح وفئات المجتمع للمشاركة في هذه الحملة والجهود الرامية إلى مكافحة هذا المرض.

وأضاف في كلمته بمناسبة إعلان مؤسسة الإمارات بالتعاون مع مركز إمبيريال كوليدج لندن للسكري في أبوظبي ، عن إطلاق حملة للرعاية الصحية حول مرض السكري تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية ورئيسة الاتحاد النسائي العام والتي ألقاها نيابة عن سموه السيد أحمد علي الصايغ العضو المنتدب لمؤسسة الإمارات، أنه بالرغم من حقيقة وجود مرض السكري كأحد أهم الأمراض التي تسبب الوفاة في الوقت الحالي، فإن هناك في المقابل حقائق أخرى تدعو للتفاؤل، وتتعلق بوجود الحلول والنظم الصحية القادرة على منع انتشار هذا المرض والوقاية منه.

وقد كشفت البحوث الطبية أن حالات الإصابة بمرض السكري في دولة الإمارات العربية المتحدة تتزايد بمعدلات عالية، حيث تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة حالياً الدولة الثانية في العالم بعد جزيرة ''نارو'' في المحيط الهادي من حيث معدلات الإصابة بهذا المرض (وذلك حسب معلومات المنظمة الدولية للسكري). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال