• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عبدالله بن زايد يزور محطة الشيخ زايد للطاقة الشمسية بنواكشوط

التوقيع على اتفاقيتي «تجنب الازدواج الضريبي» و«حماية وتشجيع الاستثمار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 أكتوبر 2015

نواكشوط (وام)

وقعت دولة الإمارات والجمهورية الإسلامية الموريتانية أمس الأول اتفاقيتين بشأن تجنب الازدواج الضريبي، وحماية وتشجيع الاستثمار بين البلدين.

وقع الاتفاقية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، فيما وقعها من جانب موريتانيا حمادي ولد أميمو وزير الشؤون الخارجية والتعاون.

وكان سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وحمادي ولد أميمو استعرضا خلال لقائهما في نواكشوط العلاقات التي تربط دولة الإمارات وموريتانيا والسبل الكفيلة بدعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، بما يخدم مصالح البلدين الشقيقين، وذلك في إطار حرص قيادتي البلدين على ترسيخ وتنمية هذه العلاقات إلى آفاق أرحب.

وتبادل الجانبان وجهات النظر حول آخر المستجدات والتطورات الراهنة على المستويين الإقليمي والدولي، إضافة إلى بحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية الموريتاني في ختام اللقاء بالتوقيع على اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي واتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار.

كما قام سموه خلال الزيارة الرسمية إلى موريتانيا بزيارة إلى محطة الشيخ زايد للطاقة الشمسية في العاصمة نواكشوط، حيث كان في استقبال سموه محمد سالم ولد البشير وزير النفط والطاقة والمعادن الموريتاني.

وتقوم المحطة بإنتاج 10٪ من إنتاج موريتانيا من الكهرباء بسعة 15 ميجاوات وهي تكفي لاستهلاك 10 آلاف منزل من الكهرباء سنوياً، وتعد المحطة الأكبر لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في غرب أفريقيا.

حضر اللقاء عيسى الكلباني سفير الدولة لدى نواكشوط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض