• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

قطع علاقته بإحدى الشركات المتورطة في فساد «الفيفا»

«كونكاكاف» يستعيد الحقوق التجارية لبطولة كوبا أميركا 2016

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 أكتوبر 2015

ميامي(د ب أ)

أعلن اتحاد أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي «كونكاكاف» أنه استعاد حقوقه التجارية الخاصة ببطولة كوبا أميركا المئوية التي ستقام العام المقبل، بعد أن قطع علاقته بشركة «داتيسا»، وهي إحدى الشركات الضالعة في فضيحة الفساد التي هزت أركان هذا الاتحاد في مايو الماضي.وقال «كونكاكاف» في بيان له: «(كونكاكاف) و(داتيسا) قررا وضع نهاية لعلاقتهما، والتي كانت تتضمن الحقوق التجارية الخاصة ببيع حقوق الرعاية والبث لفاعليات كوبا أميركا (المئوية)».وكان «كونكاكاف» قد منح الحقوق التجارية لبطولة كوبا أميركا المئوية لصالح داتسيا، ولكنه يبحث الآن مع كونميبول عن شركاء جدد للحصول على الحقوق التجارية للبطولة بشكل نزيه وشفاف.وأسفرت التحقيقات التي دشنتها السلطات القضائية في الولايات المتحدة الأميركية عن القبض على 14 قيادياً بارزاً في الكرة العالمية في مايو الماضي، من بينهم جيفري ويب رئيس «كونكاكاف» السابق.واتهمت النيابة العامة القيادات الكروية بالقيام بأعمال احتيال وتلقي رشى، مقابل بيع الحقوق التجارية لبعض البطولات الدولية، من بينها كوبا أميركا.واتجهت أصابع الاتهام بشكل مباشر في هذا الصدد إلى شركة داتيسا التي دفعت ما يربو على مليون دولار في صورة رشى للتعاقد مع كونميبول، للحصول على الحقوق التجارية لبطولات كوبا أميركا 2015 و2019 و2023، إضافة إلى بطولة كوبا أميركا المئوية 2016 التي ستنظم في ظل تعاون مشترك بين كونميبول وكونكاكاف.يذكر أن الأخوين الأرجنتينيين هوجو وماريانو جينكيز يخضعان للتحقيقات القضائية باعتبارهما مالكا شركة «فول بلاي» التي تدير بعض حقوق البث التلفزيوني في الكرة العالمية، والتي تعتبر بالإضافة أيضا إلى الأرجنتيني اليخاندرو بورزاكو وشركة ترافيك البرازيلية، جزءاً من شركة داتيسا.

ومن المفترض أن تقام بطولة كوبا أميركا المئوية التي لا تزال الشكوك تحوم حول تنظيمها في الولايات المتحدة الأميركية عام 2016، في إطار الاحتفال بمرور 100 عام على انطلاق البطولة الأولى.ويعتبر قطع الصلة مع داتيسا خطوة إضافية لـ«كونكاكاف» في إطار الإصلاحات الإجرائية التي يجريها بعد فضيحة الفساد الأخيرة.وكانت للتحقيقات التي تجريها الولايات المتحدة الأميركية حول الفساد والرشى في الكرة العالمية أبلغ الأثر بشكل خاص على «كونكاكاف» الذي أطاح رئيسه السابق جيفري ويب، بعد أن تم القبض عليه في مايو الماضي في مدينة زيوريخ السويسرية، وعين بدلا منه الفريدو هاويت من هندوراس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا