• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

نجاد والبشير ينسقان غدا مواجهة الضغوط الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 فبراير 2007

الخرطوم-اف ب: يلتقي الرئيسان السوداني عمر البشير والايراني محمود احمدي نجاد غدا الاربعاء في الخرطوم بعد حوالى سنة على اجتماعهما في طهران لتوطيد العلاقات بين البلدين اللذين يتشاركان في مواجهة الضغوط الدولية لا سيما الاميركية. وقال المستشار الرئاسي السوداني مصطفى عثمان اسماعيل عشية زيارة نجاد ان السودان وايران مستهدفان ويجب ان يواجها ذلك عبر جهد دبلوماسي يهدف الى شرح مواقفهما بشكل افضل في التجمعات الاقليمية والدولية''، معتبرا ان هناك آفاقا واسعة لتطوير العلاقات نظرا للتقارب السياسي بين البلدين اللذين يشاطران الرؤية نفسها حول المسائل الدولية ولديهما توجهات متطابقة لاسيما ازاء الدعوة الى مؤتمر دولي يتيح تحديد الفارق بين الارهاب واعمال المقاومة واعتمادهما على قواهما الخاصة''.