• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

50 مشروعاً للتميز المؤسسي

«تطوير» مبادرة جديدة لـ«التخطيط العمراني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أطلق مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني برنامج «تطوير» للتميز المؤسسي، والذي يشرف على تنفيذه فريق عمل مكون من موظفي المجلس ضمن اختصاصات متعددة للارتقاء بآليات العمل والمنهجيات المتبعة في جميع أقسام المؤسسة.يتكون فريق عمل برنامج «تطوير» من 14 موظفاً مواطنا من مختلف قطاعات وأقسام مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، للمساهمة من خلال خبراتهم المختلفة في الإشراف على تنفيذ مشاريع التحول المؤسسي التي تم تحديدها، بناءً على نموذج التميز الحكومي للإمارة خلال العام المقبل. كما تم تشكيل لجنة من المديرين التنفيذيين للإشراف على سير عمل برنامج تطوير، فيما كلفت لجنة فنية بالمتابعة والإشراف اليومي أثناء تنفيذ المشاريع وضمان اكتمالها، وفقاً للجداول الزمنية المحددة.وتمثل مشاريع التحول المؤسسي التي تغطي 13 جانباً من جوانب العمليات التشغيلية أحد أهم عناصر خطة المجلس الهادفة إلى تحقيق التميز المؤسسي الداخلي والاستراتيجي خلال السنوات القادمة. وقد تم تحديد 50 مشروعاً تحسينياً لدعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية 2016- 2020 والتحقق من كفاءة وفعالية سير العمل.ويغطي برنامج تطوير 4 محاور أساسية: التميز المؤسسي، وتطوير الموارد البشرية، وتطوير الاستراتيجية، والمُمكنات المؤسسية، وهي فئات رئيسية تندرج تحتها كافة المشاريع التحسينية والني تشمل على سبيل المثال تطوير منهجية إدارة الشراكات المؤسسية، ومنهجية إدارة التغيير المؤسسة، ومنهجيات/‏عمليات التخطيط الاستراتيجي والإجراءات المرافقة، ومنهجية تطوير الكفاءات القيادية، منهجية تبادل المعلومات ومشاركة المعرفة، إضافة إلى تسليط الضوء على تطوير منهجيات العمليات التشغيلية، والتي بدورها ستضمن ارتفاع كفاءة وفعالية الأعمال والخدمات التي يقوم بها المجلس في قطاعاته الرئيسية، كالتخطيط العمراني الاستراتيجي والبنية التحتية ومراجعة المشاريع التطويرية. وقال المهندس عبد الله الشامسي، المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الاستراتيجية في المجلس: «يتجلى الهدف من إطلاق برنامج تطوير في وضع معيار ثابت للتميز الوظيفي في المجلس، لضمان تنفيذ مهامنا باستخدام أفضل الممارسات الدولية، واستمرار عمل المجلس بما ينسجم مع تحقيق أهداف رؤية 2030». وأضاف: «سيتمكن المجلس من تحقيق رؤيته المتمثلة في توفير بيئة عمرانية مستدامة تضمن حياة رغيدة لجميع سكان إمارة أبوظبي، من خلال برنامج«تطوير»الذي سيسهم في تحقيق المزيد من الانسجام بين العمليات التشغيلية والعمليات الأساسية لمخرجاته الرئيسية، وبالتالي الارتقاء بتجربة عملائنا.

ويتميز برنامج تطوير بقابلية تطبيقه في الجهات الحكومية والخاصة على حد سواء، إضافة إلى قدرته على ترجمة وتحويل مبادئ نموذج التميز المؤسسي (EFQM) والنموذج الآسيوي لتطوير الإنتاجية (Asian Productivity Organisation) إلى مهام تشغيلية يومية تساهم تطوير ثقافة الأداء العامة والتميز ضمن المؤسسات دون الحاجة إلى زيادة المهام الإدارية اليومية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض