• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

حمده خميس

  • شاعرة.. وكاتبة صحفية حرة مواليد الامارات 19/8/1948
  • حاصلة على بكالوريوس اقتصاد وعلوم سياسية من جامعة بغداد
  • ساهمت في الكتابة في العديد من الصحف والمجلات المحلية والعربية، كما عملت مراسلة من البحرين لجريدة الفجر الاماراتية، ومحررة اولى في جريدة اليوم السعودية من البحرين. ونشرت قصائدها في اغلب الصحف العربية، وترجمت مختارات من قصائدها إلى عدد من اللغات العالمية.
  • عضو مؤسس في اسرة كتاب وادباء البحرين
  • عضو اتحاد كتاب وأدباء الامارات
  • عضو الاتحاد العام للادباء والكتاب العرب
  • من اعمالها الشعرية:
  • "اعتذار للطفولة " دار الغد البحرين عام 1978
  • "الترانيم" دار الفارابي بيروت-المكتبة الوطنية البحرين عام 1985
  • "مسارات" دار الحوار اللاذقية واتحاد ادباء الامارات عام 1993
  • "أضداد" الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب عمّان 1994
  • "عزلة الرمان" دار الكنوز بيروت 1999
  • "مس من الماء" اتحاد كتاب وادباء الامارات 2000
  • "غبطة الهوى.. عناقيد الفتنة" ( مجموعتان شعريتان في ديوان) وزارة الاعلام-البحرين المؤسسة العربية للدراسات والنشر.2004
  • "في بهو النساء" أسرة الأدباء والكتاب البحرين عام 2005
  • "تراب الروح" دار حوران سوريا
  • "إس إم إس" هيئة ابوظبي للثقافة والتراث 2010
حمده خميس
 21-07-2018 

أهمية ما يحيط بنا

بعد قراءتي لكتاب «مديح الظل» للكاتب الياباني (جونشيرو تانيزاكي) أدركت أن علينا نحن الكتاب أن ندون كل تجاربنا في الحياة. لا تلك التي تخص الأدب أو الإبداع وحده، بل كل ما
 14-07-2018 

الذكاء ثروة العقول

هل الذكاء هبة الطبيعة والوراثة فقط؟ هل يولد البعض ذكياً والبعض غبياً أو أقل ذكاء؟ وإذا كان البعض غبياً والبعض ذكياً فمن المسؤول عن الذكاء والغباء عند البشر؟ الكروموسومات التي تنتقل
 07-07-2018 

لماذا نكتب ونبدع؟

ملايين الكلمات نحوكها منذ نضارة الحلم والصبا. عشرات الأفكار نعيد نسجها بمعانٍ ودلالات مغايرة.. هواجس تحتضن الأمل الذي ندجج به أرواحنا، لا من أجل الصمود في وجه واقع ووقائع أوغلت في
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 30-06-2018 

فيض الأمومة

تلاشى كل شيء فيها.. ما يحيط بها، ما تتوق إليه أو تفكر فيه. تلاشت الذاكرة والنسيان، الكائنات والأشياء.
الملامح تبهت والكيان السمة التي نسجتها السنوات والتجارب. حالة من السديم كأنها
 23-06-2018 

فيض المحبة والسلام

كلما هلّ عيد تذكرت والدتي رحمها الله وهي تردد:
( العيد لا يانا ولا مر حاشا ولا بالعين ريناه
العيد خطّف ساحل
 12-05-2018 

الإنسان بين اليأس والأمل

من أين ينبع الأمل في حياة الإنسان؟ من أين ينبع هذا السحر، ويحيل الذبول إلى نضارة، واليباس إلى اخضرار؟ من أين يشع الأمل ليضيء كون الروح ومحيط الوجود، ويجعل من هذا
 05-05-2018 

وداعاً أيتها الطبيعة

لم تعد البيوت في هذا الزمن حميمية وأليفة وصديقة كما كانت، عندما كان الانسان يبني بيته من ثراء الطبيعة المحيطة به. سكان السهول والجبال يبتنون بيوتهم بالطين والماء والتبن والأصابع الماهرة،
 21-04-2018 

جناحان بين العسر واليسر

كما للطائر جناحان، للزورق مجدافان. للإنسان يدان يستخدمهما معاً لتصريف شؤون حياته. والطائر ليحلق بهما في الأعالي، والزورق ليشق بهما عباب البحار. وأي عجز في إحدى هاتين الوسيلتين، تقعد الطائر، والزورق
 14-04-2018 

حياتنا أسلاك وبنك - نوت

لم تعد حياتنا كما كانت في أزمنة مرّت، في تسارع غريب تدور به أنظمة التطور التكنولوجي والاختراعات التي سوّرت حياتنا بقيودها وقوانينها وانتشارها الذي سيج هذا الكوكب المتفرد بأسباب الحياة بكل
 07-04-2018 

تأملات في تبدل الفصول

حين تتبدل الفصول، حين تلملم الأشجار فتنتها وتشحب. وتنوس الأوراق على أغصانها أسيانة على بهجة الحياة، خاضعة لحكمة الزمن وتبدل الفصول في دورتها الأبدية: خريف، شتاء، ربيع، صيف. هكذا تلفُّ بالشجر
 31-03-2018 

عن المبدعة الإماراتية

في جميع مراحل حياة الإنسان، منذ مدارج الطفولة حتى الشيخوخة، يحتاج إلى التشجيع والتقدير والاهتمام. والإنسان السوي، يسعى منذ صغره، وفيما يشبه الغريزة، لنيل هذا المطلب الجوهري لتفتح طاقاته وقدراته ونشاطه
 24-03-2018 

بانوراما الحلم والإنسان

يتوهج الإنسان في لحظة ما، ويصبح عالمه الداخلي مسرحاً يعكس تمازج التجربة الذاتية والوعي التاريخي والقهر الجماعي والحلم البديل، حيث يأخذ صوت كل منها يعلو موقعاً لحنه الخاص. لكنه يتلاحم في
 17-03-2018 

ذاكرة غيابي عن المسرح

بمناسبة أيام الشارقة المسرحية، تذكرت أنني في سنوات الصبا كنت أعتقد أنني سأكون كاتبة مسرحية، فقد كانت مواضيعي التعبيرية في دفتر الإنشاء تتسم بصيغة حوارية، وتتوزع على أصوات وشخوص تتجادل حول
 10-03-2018 

انهضن أيتها النساء

المدى رحبٌ والكون فيضُ اللهِ.الأرضُ هزائم ودمار، وأنتن جالساتٌ خلف الأساورِ وسكون الليل لا تفتحن النوافذ لمجد النهار.. تأتي الشمس وتلمّ ضياءها في الأصيل، وأنتن ماضيات في عتمة السكون، لا
 03-03-2018 

شاعرة الفطرة والارتجال

هي خالتي وصفية العمر. نشأنا معاً، ونسجنا أحلامنا الفتية معاً، وحرسناها بالأمل والطموح الذي تهشم على تروس الواقع وصرامة التقاليد. جمعت بيننا الأيام حيناً وفرّقت كثيراً. هي ذات نزوع مرهف وعقل
صفحة 1 من 4