• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

محمد البادع

  • رئيس القسم الرياضي.
  • ولد في مدينة العين عام 1978.
  • حاصل على بكالوريس (تقدير امتياز) في الإعلام والمعلومات والعلاقات العامة من جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا عام 2003.
  • حاصل على جائزة راشد للتفوق العلمي، وتعطى هذه الجائزة للحاصلين على المرتبة الأولي في كل تخصص في مختلف الجامعات.
  • التحق بالعمل في الصحيفة عام 2002، وتدرج في المهنة من صحفي ميداني - مسـؤول ديسك - صحفي رئيس - مساعد رئيس القسم الرياضي- رئيس القسم.
  • حاصل على جائزة الصحفي المثالي في "الاتحاد" 2007.
  • حاصل على جائزة تريم عمران تريم لأفضل تحقيق صحفي لعام 2009-2010.
  • مرشح لجائزة الصحافة العربية عام 2009-2010.
  • عضو لجنة الاعلام الرياضي.
  • عضو في جمعية الإمارات للصحفيين.
محمد البادع
 22-11-2017 

السركال وحده لا يكفي

حين يعرف من يدير شعاب هيئته أو إدارته، لا شك أنه سيختزل الكثير من السنوات التي كان سيمضيها من أجل أن يعرف فقط.. من أجل أن يقف على المشاكل ويستكشف الدهاليز
 21-11-2017 

الوصلاوي الصامت

للصمت وجهان، أحلاهما وجه العمل، وتوفير الطاقة فيما يفيد، والبعد عما يشغل النفس والعقل دون طائل، إلى ما يثمر على الأرض ويتجسد إنجازات وانتصارات، والأهم رضا عن الذات وعما قدم.
ترأست
 20-11-2017 

انفلات المدرجات

شيئاً فشيئاً، تبدو المدرجات وكأنها تنفلت.. ليست كلها، فالكثير من جمهورنا واعٍ ولديه قيم ومبادئ، ولكن أن يحدث ما يحدث ولو من فرد واحد، فلا بد أن نتوقف؛ لأننا الإمارات.. لأننا
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 19-11-2017 

من دون ذكر أسماء!

وماذا إن ذكرنا أسماءهم..هم حلقة في سلسلة طويلة لن تنتهي طالما بقيت الدنيا، ليبقى الخير والشر وليبقى العمل والهدم والنجاح والفشل.. هم الوجه الآخر الحاضر دائماً في أية معادلة ليمنحها لونها
 15-11-2017 

حرق التاريخ!

التاريخ ليس سبباً كافياً ولا وحيداً لأي شيء.. ليس سبباً للموت ولا للحياة.. عليك دائماً أن تصنع تاريخك الخاص.. عليك كل يوم أن تستعد لكتابة تفاصيل جديدة، فما مضى بالأمس، ليس
 14-11-2017 

قمة الاستفزاز

وكأننا دخان.. وكأن الشارع الرياضي افتراض لا وجود له.. وكأنهم فوق النقد وفوق الرد وفوق الحساب والمساءلة.. وكأنهم من عجينة أخرى غيرنا.. لا شيء يستفزهم كما تستفزنا الأشياء.. لا شيء يؤرقهم،
 13-11-2017 

خدعونا!

اكتفى المستشار أحمد الكمالي، رئيس اتحاد ألعاب القوى، عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، بتصريح مقتضب رداً على ما نشرته «الاتحاد» حول حقيقة وضع العداءة إلهام بيتي التي يعرف الاتحاد أنها موقوفة،
 12-11-2017 

ما قصرت

طوال السنوات الماضية، إذا ما همنا أو أحزننا أمر، وأردنا أن نجد موطئاً نلقي فيه بشعلة الغضب، تلفتنا يميناً ويساراً، فكان في الاتجاهين إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة للرياضة
 09-11-2017 

فيديو الوصل

أتحسب كثيراً قبل الكتابة عن أزمة قانونية في كرة الإمارات، فالمفترض بأهل القانون والاختصاص أنهم يعلمون ما لا نعلم وربما يرون ما لا نرى، ويسمعون ما لا نسمع، غير أن أزمة
 08-11-2017 

«الخياط» زاكيروني!

قليل من المدربين يجيدون الحديث كما يجيدون التدريب، وعلى الرغم من أنه لا علاقة بين الكلام وبين المهنة الأصيلة للمدرب، فإن الكلام ينبئ عن صاحبه، ويكشف بدرجة كبيرة فهم هذا المدرب
 07-11-2017 

إلهام الأجيال

أصبح من الماضي أن نقول إن المرأة مثل الرجل، وإنها النصف الثاني، وعليها تقوم نهضة الأمة، تماماً كما الرجل.. تجاوزنا ذلك كثيراً، وما تحصل عليه فتاة الإمارات من دعم سخي يؤكد
 06-11-2017 

إذا حضر العين والوحدة

إذا حضر العين والوحدة، رأيت هذا الذي رأيت أمس الأول.. تلونت الملاعب بأزهى لونين، البنفسج والعنابي، ورقصت القلوب، وعلت أهازيج النصر.. إذا حضرا ستشعر أن كل من كان هناك قد فاز،
 05-11-2017 

في حضن الوطن

لا شك، أن القرار الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بالسماح لأبناء المواطنات وحاملي الجوازات التي خلاصات قيدها تحت الإجراء، إضافة إلى مواليد
 02-11-2017 

في قلبي عَلَم

ما أبهى الاحتفال حين يغمر القلب كشلال فرحة.. ما أروع أن يسكن الوطن فيك، فتتلون ذاتك بألوان التضاريس والنخيل وماء الخليج، وتحتضن كل الوجوه.. ما أحلى المسير في دروب بلادي حين
 01-11-2017 

أملنا الجديد

رائع أن يكون لديك آمال تتجدد.. ليس مهماً مداها ولا أين تصل.. المهم أن تستمر، وأن يتسلم الأمل الراية من أمل.. أن تبقى على الدوام في انتظار ما تحب.. رائع مجرد
صفحة 1 من 14