• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
2016-11-28
بذرة المستحيل
2016-11-14
مرثية التيه
2016-10-31
الرغبة المشاكسة
2016-10-17
موت من في الخريف؟
2016-10-03
أهمية الرسائل الخاصة
2016-09-19
زورق التيه
2016-09-05
هنيئاً هنيئاً أيتها النساء
مقالات أخرى للكاتب

زمن آآآآي..باد

تاريخ النشر: الإثنين 15 يونيو 2015

حين فتحت الباب فاجأتني: أوه.أنت موجودة إذن..كنت أوشك أن أعود.

لماذا؟ قلت لها: قالت :ألم تسمعي رنين جرس الباب؟

ضحكتُ وقلت لها: المشكلة أن رنين الجرس يشبه تغريد الطيور الذي لا ينقطع..اعتذر. ثم عانقتني بقوة وراحت تقبل خديَ وأنا في ذهول من هذا العناق الدافئ. وبينما كنا نتجه إلى غرفة الجلوس سألتني: هل شعرت بحرارة جسدي ومشاعري حين احتضنتك وقبلتك؟

ولأني لم انتبه إلى ذلك قلت لها: ربما لأننا لم نلتق منذ ...

قاطعتني: منذ أيام أو أسابيع.. لكن ليس هذا ما قصدته من معانقتك، بل لأننا في هذا الزمن لم نعد نعبر عن مشاعرنا بحرارة المعانقة فقد أصبحت تقليداً بارداً أو ترحيباً مجاملاً. سألتها باستغراب: ماذا تقصدين؟

قالت:لأننا نعيش زمن آآآآآي ..

فزعت وقلت لها: ماذا بك؟هل تتألمين؟

ضحكت وقالت:لا..لم تدعيني أكمل..قصدت ذلك الجهاز الذي اسمه آي باد.

اللعنة، قلت لها أخفتيني ظننتك تتألمين..قالت :ها إذن نحن في لهجتنا حين نقول آي نقصد التعبير عن إحساسنا بالألم .

أكيد.. قلت لها لكن هذه اللفظة تعني بالانكليزية أنا.

قالت وماذا تعني باد؟ قلت: حين نلفظها بأبجديتنا لها معانٍ مختلفه. فمنها: باد، يبيد: أي فني وانمحى. واعتقد أنها في اللغة الفارسية تعني سيئ. وحين ننطقها بالباء العربية يتغير معناها في اللغة الانجليزية لتصير (BAD)وتعني: رديء، شرير، مؤذ، مؤلم.لأن الباء في الأبجدية العربية لا توجد تحتها ثلاث نقط لتنطق كما في الفارسية واللاتينية فيتغير معناها. كما أن (آي i) تعني أنا. وهكذا حين نجمع المعنيين الإنجليزي والعربي، كأننا نقول

(أنا رديء، شرير، مؤذ) لكن آي الانجليزية بتعبيرنا العربي تصبح صرخة أو تعبيرا عن الإحساس بالآلم!

صمتت واستغرقت في التفكير، ولاحت على وجهها ظلال حزن وأسى وكأنها توشك على البكاء. هززتها وقلت: ماذا بك؟. قالت: لا شيء غير عادي. لكني افتقد أولادي، واشتاق إلى محادثتهم وحرارة احتضانهم. قلتُ بدهشة: هل سافروا كلهم؟

قالت: لا..هم موجودون في البلد لكنهم يسكنون في إمارة أخرى ويزورونني يوم الجمعة بشكل غير منتظم. قلت: إذن لماذا الأسى والحزن؟ قالت: لأنهم في زمن الـ (آي..باد) هذا يأتون محملون بهذا الجهاز اللعين، يدخلون البيت يسلمون عليَ بلا حرارة، ثم يجلسون إلى طاولة الطعام وكلٌ أمامه جهازه فلا يتحدثون معي، ولا حتى مع بعضهم.

قلت: وماذا يضايقك في ذلك؟ قالت: آآآآآآآآي !!!!!

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا