• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م
2016-11-28
بذرة المستحيل
2016-11-14
مرثية التيه
2016-10-31
الرغبة المشاكسة
2016-10-17
موت من في الخريف؟
2016-10-03
أهمية الرسائل الخاصة
2016-09-19
زورق التيه
2016-09-05
هنيئاً هنيئاً أيتها النساء
مقالات أخرى للكاتب

رمال كالزعفران

تاريخ النشر: الإثنين 11 أبريل 2016

حين نقول الصحراء نعني الجدب والامتداد البدائي للطبيعة، لكن الصحراء ليست دائماً صحراء في إماراتنا. الصحراء رمال كالزعفران يتثنى على الأديم، تعاريج وانحناءات، كأن الرمال نعومة الجسد، كأنها نثار ذهب تفتت في لغة الرياح، كأنها التهاويم الغامضة، الثرية، المترفعة على الاستواء. تلال أبية، وانخفاضات مترفة، ما أن تحن عليها السماء بقطرة ماء حتى ينبثق الأخضر البري البكر، عفو الطبيعة وخاطر الصحراء.

الصحراء ليست دائما صحراء، بين تموجات الرمال تنهض الأزهار والحوى والحميض، ينهض السرخس البري وتشهق أشجار السمر والغاف.

هل الصحراء دائماً صحراء؟!

قالت والدتي:

- كنا نقيظ في الواحات، وفي الطريق إليها نتوقف، في الظهيرة نتغدى ونستريح تحت ظلال الغاف والسمر حتى تغيب الشمس.

بين التلال تنتصب الخيام بعد الشتاء المطير، تصير الرمال ذهباً، حريراً أخضر، يبسط قلبه للهائمين بروائح الصحراء ونفحة العشب.

البنفسجات الرهيفة تنثر عطرها في كل اتجاه. الخبيز يرتعش في النسائم وتحت ظلال الغاف.

رائحة الصحراء تنفذ إلى العروق، فتستيقظ الذاكرة على إيقاع الهدوء وبريق النجوم، النجوم في الصحراء لا تشبه النجوم من نوافذ المنازل المغلقة، النجوم في الصحراء شغب يخطفنا للبعيد، يلقي بنا للتأمل، التأمل دعوة الصحراء وكتابها المفتوح، الليل لا يشبه إلا الليل في الصحراء، في العتمة الشفيفة، إذ ترخي وشائحها على الساهرين.

النوم لا يأخذنا في ليل الصحراء، النوم والصحراء ضدان، اليقظة وحدها مفتاح الهوى بين الصحراء والسائر في ليلها وزعفرانها وتوجس ريبتها.

هل نصبت خيمة ذات مساء منفلت من التقاويم في الصحراء؟

إذن في عتمة صمتها، همسها، غناء رياحها الخافت، عريها، أنت مستيقظ وخيمتك الوهم، كل كوامنك مدعوة للتيقظ في الصحراء، العيون والذاكرة، المشاعر المنسية، حلقات الحنين، محطات العمر، الغناء المكتنز بالأحلام المشبعة بالدمع، التوحد الحميم ذلك الذي ينهض أبداً من قاع الروح!

لا أسيجة في الصحراء، لا رنّة الأجراس على سكون الباب، لا حدود الأماكن، لا سقوف المدن، لا غبار الضجيج، لا فيض في الصحراء سوى فيضها!

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا