• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
مقالات أخرى للكاتب

شكراً خليفة

تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

شكراً خليفة لأنك الزعامة والقيادة، ولأنك الأب الحنون لهذا الشعب، والابن البار لمؤسس هذا الوطن العظيم، يا نجل زايد، يا سليل خير الأنساب، يا نسل آل نهيان الكرام، عز هذه البلاد، فخر هذه الأمة.

شكرا لأنك أنت الخليفة الذي تحمل عبء الأمانة، وأكمل المسيرة، وحقق للشعب السعادة، وأبقى راية المجد عالية مرفوعة خفاقة.

شكرا لأنك يا خليفة أنت الوطن، والوطن أنت، أنت الأرض وما فوقها، أنت الحب، أنت العهد والوعد، أنت الوفاء والولاء والانتماء، أنت الهوية، أنت الوطنية.

شكرا خليفة لأنك صمام الأمن والأمان، أيقونة الانسجام والاستقرار، ولأنك مفتاح التناغم والتسامح، ولأنك ترسيخ لمعنى الحنكة والحكمة والعدالة، ولأنك شعاع الحرية ومركز المسؤولية، ولأنك الحارس الأمين، درع الوطن الحصين، وحصنه المنيع وقلعته الشامخة السامقة، ولأن نظرتك ثاقبة مستقبلية ترى ما لا تراه العين.

شكرا خليفة لكل البذل والعطاء والتفاني، لأنك يا خليفة وهبت حياتك كاملة من أجل هذا الوطن، من أجل هذا الشعب، من أجل الإنسان، من أجل العزة والكرامة، من أجل الاتحاد، من أجل الإمارات، من أجل الريادة، من أجل أن يبقى البيت متوحدا.

شكرا لأنك مغيث المستغيث، ومعين الضعيف، تمد يدك البيضاء لعون الملهوف، تساعد المحتاج في كل مكان، وفضل الله يجري على يديك ليصل شرقا وغربا وما بينهما، من أجل خير الإنسانية.

شكرا لأنك صانع حضارة، لأنك تعيد صياغة التاريخ، لأنك تعيد الأمجاد، وتشعل جذوة الحضارة العربية، لأنك قائد النهضة، لأنك مهندس التنمية والبناء والتعمير، لأنك رائد التقدم والعصرية.

شكرا خليفة لأنك تحب شعبك، وشعبك يحبك، لأنك صاحب المبادرات النبيلة، لأنك تسوق الأماني وتحققها، لأن الخير يتجلى بك وفيك، فأنت المعنى والمسعى، ولأن كل حفنة من تراب الوطن تحبك، تجلك، تمتن بفيض عطائك، أنت كل إنجاز على أرض هذا الوطن، لأنك أنت وراء كل شيء جميل في شعبك، ولأنك تقف وراء التفوق والإبداع والإنجاز والنجاح، ولأنك جعلت الإمارات واحة للخير والرفاه والعطاء، شكراً لأنك فخر الأجيال، ولأنك جعلت شعبك أسعد شعب بين شعوب العالم، ولأن شعبك اليوم يتبوأ مكانه على القمم ويفاخر بك بين الأمم.

شكرا من القلب أيها القائد التاريخي العالمي، الأب الرائع، المعلم الملهم، الشهم الشجاع، الكريم الجواد، الحكيم الحليم، شكرا لفخرنا وعزنا بك، شكرا امتناناً وعرفاناً لكل ما قدمته، شكرا بحجم الحب المتبادل مع شعبك، بحجم حبنا للوطن، بحجم كل إنجازات ومكتسبات الوطن.. شكرا على كل شيء.

bewaice@gmail.com

     
 

السلام عليكم

شكرا_بابا خليف انا وايد احبك والله إنشاءالله دوم الامارات سعده

مريم صالح عيسى احمد | 2014-02-14

I love you

شكرا بابا خليفه على كل شي وفرته لنا نحن عيالك

فاطمه علي المنصوري | 2014-02-09

شكر

شكرا بابا خليفه

ريم عبدالله راشد الغنبير | 2014-02-06

شكرا خليفه

thank yooooouuu شكرااا بابا خليفه احببك

mona | 2014-01-23

شكرا

شكرا خليفه

طالبة علم | 2014-01-08

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا