• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م
2016-11-28
لا تبكِ عيناوي!
2016-11-21
90 دقيقة أشغال شاقة!
2016-11-14
مفترق طرق!
2016-11-07
يا زمان الوصل
2016-10-31
الزمالك الأفريقي والعين الآسيوي
2016-10-24
ولما كانت الدقيقة الأخيرة!
2016-10-17
في الإعادة إفادة !
مقالات أخرى للكاتب

لقد هرِمنا!

تاريخ النشر: السبت 28 يونيو 2014

نعم لقد هرِمنا حتى نعيش لحظة تأهل منتخب عربي إلى الدور الثاني للمونديال.

فعلها (ثعلب الصحراء)، منتخب الجزائر، عندما اصطاد الدب الروسي، ورافق منتخب بلجيكا إلى دور الـ(16 الكبار)، بعد 20 عاماً من تأهل الأخضر السعودي إلى الدور الثاني، في مونديال (أميركا 1994)، وكأن (الأخضر) وحده بات هو القادر على تحقيق طموحات الكرة العربية.

نعم لقد هرِمنا حتى نستعيد نغمة الفوز في المونديال، عندما أهدى منتخب الجزائر الفوز إلى جماهير الكرة العربية، برباعية رائعة في المرمى الكوري، احتفالاً بمرور 16 عاماً بالتمام والكمال على فوز منتخب المغرب على أسكتلاندا بثلاثية نظيفة يوم 23 يونيو 1998 في الدور الأول لمونديال فرنسا، وهي المباراة التي أدارها حكمنا المونديالي علي بوجسيم.

نعم لقد هرِمنا ونحن ننتظر لحظة الثأر من منتخب ألمانيا الذي تآمر مع منتخب النمسا لإخراج منتخب الجزائر من مونديال 1982، وكأنه كان ينتقم من محاربي الصحراء الذين هزموه 2 - 1 في مباراة تاريخية، وستكون مواجهة الفريقين في ثمن النهائي حديث العالم، وإذا كان منتخب غانا قد أحرج الألمان، فما الذي يمنع الجزائريين من إحداث المفاجأة؟.

منحت مباراة ألمانيا والولايات المتحدة (صك البراءة) لمدربي ولاعبي الفريقين، بفوز ألمانيا، ولا يلوم منتخب غانا إلا نفسه، بعد أن سقط في فخ الخسارة أمام البرتغال، ولو كان قد فاز، ولو بهدف، لتأهل مع ألمانيا بدلاً من الولايات المتحدة.

ولسوء حظ نجوم غانا أنهم ودعوا المونديال وليس في رصيدهم سوى نقطة واحدة، عكس المونديال الماضي، عندما كانوا قاب قوسين أو أدنى من التأهل إلى نصف النهائي، للمرة الأولى في تاريخ الكرة الأفريقية.

دخلت (عضة سواريز) التاريخ من أوسع أبوابه، باعتبارها أغلى عضة، حيث تعرض سواريز للإيقاف 16 مباراة على مدار تاريخه في العض، بداية من عضه عثمان بقال لاعب أيندهوفن عندما كان سواريز يلعب ضمن صفوف فريق أياكس، مروراً بعضه لاعب تشيلسي إيفانوفيتش، وصولاً إلى عضه المدافع الإيطالي كيليني، ولأن (العضة) هنا مونديالية كان من الطبيعي أن تكون العقوبة بحجم الحدث، حيث تم إيقافه 9 مباريات، وحرمانه من ممارسة أي نشاط رياضي لمدة 4 أشهر، وغرامة قدرها مائة ألف فرانك سويسري.

و(يستاهل) آكل لحوم البشر!.

لعلها المرة الأولى في التاريخ التي يتقابل فيها الأهلي والزمالك في خضم مباريات كأس العالم، حيث يتواجه الفريقان الليلة في اليوم الأول للدورة الرباعية لتحديد بطل الدوري المصري هذا الموسم، في الوقت الذي يتابع فيه العالم أول مباراتين في الدور الثاني لكأس العالم.

وهي المرة الأولى أيضاً التي سيدير المباراة حكم مصري، بعد سنوات طويلة من الاستعانة بحكام غير مصريين.

وبصراحة (الناس في حال وإحنا في حال).!

Essameldin_salem@hotmail.com

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا