• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
2016-12-05
«أيقونة آسيا»
2016-11-28
لا تبكِ عيناوي!
2016-11-21
90 دقيقة أشغال شاقة!
2016-11-14
مفترق طرق!
2016-11-07
يا زمان الوصل
2016-10-24
ولما كانت الدقيقة الأخيرة!
2016-10-17
في الإعادة إفادة !
مقالات أخرى للكاتب

الزمالك الأفريقي والعين الآسيوي

تاريخ النشر: الإثنين 31 أكتوبر 2016

ليس أمام الفريق العيناوي، ممثل غرب آسيا في نهائي دوري الأبطال، إلا أن يستوعب درس الفريق الزملكاوي الذي خاض نهائي أفريقيا، دون أن يجيد التعامل مع مباراة الذهاب مع صن داونز الجنوب أفريقي، فخسر خارج الديار بثلاثية نظيفة، عقّدت موقفه في مباراة الإياب، ولم يشفع له حضور 70 ألف متفرج، لم يتوقفوا عن المؤازرة الساخنة طوال الـ90 دقيقة.

كما أن الفريق العيناوي مطالَب بالتعامل الجيد مع إشكالية إقامة مباراة الذهاب مع تشونبوك في كوريا، بعد لقاء «الأبيض» مع العراق بأربعة أيام فقط، مما يعني أن لاعبي العين الدوليين لن يتدربوا مع الفريق، قبل 10 أيام من لقاء العراق، ثم يغادر الفريق إلى كوريا يوم 16 نوفمبر، اليوم التالي للقاء العراق، أي أن الفريق يمكن أن يتدرب مرتين فقط في كوريا قبل لقاء 19 نوفمبر، عكس الفريق الكوري الذي لن يدفع فاتورة ضيق الوقت ما بين مباراة كوريا الجنوبية مع أوزبكستان التي تقام في يوم مباراة «الأبيض» مع العراق، وهناك أسبوع كامل ما بين مباراة الذهاب وبين لقاء الإياب، وموعده 26 نوفمبر، مما يوفر الظروف المواتية لفريق تشونبوك، سواء في ما يتعلق بالسفر إلى الإمارات أو بحصص التدريب التي تسبق مواجهة الختام.

وكل ما نأمله أن يوفق الفريق العيناوي، في الخروج بأفضل نتيجة ممكنة في لقاء الذهاب، لتسهيل مهمته في لقاء استاد هزاع بن زايد، بعد أن بات الأمل الوحيد للجماهير العربية في الوجود بمونديال الأندية.

×××

غريبٌ أمر دوري الخليج العربي، تعادل الأهلي حامل اللقب، مع الشباب المتصدر، فتعادل العين الوصيف مع فريق دبا الفجيرة، وخسر النصر بالخمسة أمام الوحدة، فخسر بني ياس بالخمسة أمام الجزيرة، ليغيّر الفريقان جلديهما الفني بتعاقد النصر مع الروماني باتريسكو، وبتعاقد بني ياس مع البرتغالي خوسيه جوميز «كأن المشكلة في المدربين»، بعد أن احتل الفريق المركز الأخير بتعادل وحيد وأربع هزائم، بينما فاز النصر في مباراة وحيدة وخسر أربع مباريات متتالية، ومن الأزرق للسماوي.. يا قلبي لا تحزن!

×××

الفريق الجزراوي يمضي في مسابقة هذا الموسم واثق الخطوة، تماماً مثل فريق الشباب، والمهم الاستمرار، لأن القطبين الأهلاوي والعيناوي جاهزان للانقضاض، فهل يختلف المشهد هذا الموسم، أم أن المسابقة تنحاز كالمعتاد إلى بطليها التقليديين؟

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا