• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م
2016-11-26
يوم الرجال
2016-11-24
قيد البحث والدراسة!
2016-11-22
المانيكان أنواع!
2016-11-21
خطأ بنصف مليون
2016-11-20
تعالوا العين!
2016-11-17
السؤال الصعب!
2016-11-15
حدث قبل عشرين عاماً!
مقالات أخرى للكاتب

هذا ليس دورنا

تاريخ النشر: الجمعة 14 أكتوبر 2016

قال مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة، تعقيباً على الخسارة الأخيرة، إن إعادة الروح والأمل إلى المنتخب ليس دور الاتحاد وحده، بل على الجميع أن يتكاتف من أجل هذا الأمر.. ولكن هذا التصريح سيدي الرئيس مردود عليه، فأين كنت أنت طوال هذه الفترة..؟ تراقب من بعيد، وتحضر المباريات كضيف عابر، وتتجاهل الشارع الرياضي والإعلام والجمهور، واليوم تقول إن إعادة الروح إلى المنتخب ليس دوركم فقط؟ هل يمكن أن توضح لنا سيادة الرئيس ما الدور الذي قمت به، وهل تعتقد أن دورك انحصر في توفير الميزانية فقط ومتابعة التدريبات؟!

سعادة الرئيس كونك قائداً تنفيذياً لكرة الإمارات، هل رسمت السيناريو الحالي، وهل توقعته، وما الخطة البديلة لذلك؟ ألم تكن تعتقد أن الخسارة من السعودية واردة، ومن بعدها ربما تغضب الجماهير، فهل كنت جاهزاً لاتخاذ أي قرار طارئ؟

الأمر الآخر.. ما قصة تصريح نائب الرئيس عن ضرورة محاسبة المقصرين بعد خسارة السعودية؟ من هم المقصرون برأيك؟ ولماذا ناقض تصريحاتك وانفعل مثلنا، ولم يسايرك على النهج نفسه، أم أن أعضاء اتحادك لكل منهم حق إبداء الرأي للشارع الرياضي كيفما شاؤوا، من دون أن يكون هناك توافق أو تنسيق في التوجهات ظاهرياً على الأقل؟

الأمر الثالث هناك تلميحات تقول إن المنتخب هو من يدير الاتحاد، وهو من يسيّره، وبالتالي لا يستطيع أي منكم المحاسبة، أو حتى الجلوس على طاولة مستديرة للنقاش وتبادل الآراء، فهل من رد حقيقي بالفعل، وليس بالقول على ما يردده بعض المتابعين!

الأمر الأخير هل تشعر أن معسكر «الأبيض» بخير من الداخل، وأن الأمور مثالية ونقية وصافية، ولا يوجد أي تسيب أو خروج عن النص، أو استهتار من قبل البعض، وأن القلوب متوحدة والجميع متحملون المسؤولية كاملة؟ إذا كنت تعتقد أن الأمور طيبة من هذه الناحية فاعتبر السؤال مُلغًى!

عموماً فإن الحزم والشدة وفرض القوة والسيطرة على الوضع وإدارة الأزمة، قبل أن تفقد التوازن، ويُسقطك من حولك، لا تعني انفعالاً وعاطفةً أيضاً.. أو تعتقد أن ما ذكرته يندرج ضمن أدوار الإعلام والشارع الرياضي أيضاً!

لحظة من فضلكم: يقول مدرب منتخبنا إن حماس لاعبي السعودية، كان أكبر من حماس لاعبينا في الملعب، فمن الشخص المسؤول عن إدخال الحماس ورفع المعنويات وتحفيزهم عزيزي المدرب؟ أجبني فأنا لا أعرف!

كلمة أخيرة

إذا تاهت السفينة.. فكل الرياح سواء!

omran.mohamed@ittihad.ae

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا