• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م
2016-11-26
يوم الرجال
2016-11-24
قيد البحث والدراسة!
2016-11-22
المانيكان أنواع!
2016-11-21
خطأ بنصف مليون
2016-11-20
تعالوا العين!
2016-11-17
السؤال الصعب!
2016-11-15
حدث قبل عشرين عاماً!
مقالات أخرى للكاتب

شوية عالمية

تاريخ النشر: الجمعة 15 مايو 2015

لا يمكن أن تحب كرة القدم وتعشق متعتها وتنتظر إثارتها وفوق كل هذا لا تشجع برشلونة، وحتى لو كنت مدريدياً أو من عشاق البايرن، فهذا لا يعفيك من حب المتعة التي يقدمها فريق برشلونة هذا الموسم، فإذا كنت تحب الكرة الحقيقية والأصلية، والتي أصبحت اللعبة الشعبية الأولى في العالم، فعليك أن تقف تحية للفريق الكتالوني، وتحب هؤلاء السحرة لأنهم الوحيدون الذين يقدمون ما تريده من كرة القدم.

. عموماً للمرة الأولى يزعل البرشلونيون من خروج الغريم التقليدي ريال مدريد من دوري أبطال أوروبا، والسبب كما يقول البعض أن مواجهة الريال أسهل بالنسبة لهم من اللعب أمام فريق اليوفنتوس الذي يجيد غلق المساحات وتقييد المتعة.

. لا أعرف لماذا كمية الغضب هذه التي تخرج من وجه كريستيانو رونالدو عندما يحرز بعض أهدافه، وهي في الأساس من ضربة جزاء، ولا نجد أي تفسير لهذا الأسلوب الفظ، التي يحاول أن يظهر بها أمام جماهير فريقه التي طالما صفرت ضده استهجاناً، وفي المقابل تجد ليو ميسي يراوغ ويرمي المدافعين أرضاً، ويمتع الجميع ويحقق الانتصارات لفريقه، ومع ذلك يفرح بعفوية ويضحك ببراءة ويحتفل مع زملائه بشكل عادي.

. هل ستتحول مباراة برشلونة واليوفنتوس إلى مشهد مكرر من نهائي الإنتر مع الفريق الكتالوني، أم أن المتعة ستنتصر هذه المرة، وستنصف كرة القدم ومن يحملون على عاتقهم رسالتها الحقيقية.

. تساءل الجميع بعد أن خسر بايرن ميونيخ بقيادة بيب جوارديولا من برشلونة، هل صنع برشلونة جوارديولا أم العكس، وهل انكشف «بيب»، وهو يواجه الفريق الذي ابتكر لهم طريقته الخاصة كما نعرف كلنا، وإذا كان «جوارديولا» يملك أسرار «التيكي تاكا» التي ما زال يمارسها فريق برشلونة، فلماذا لم يتمكن من إفسادها في مواجهته معهم، أم أن المهارة والأسلوب المعقد الذي يلعبه فريق برشلونة لا يمكن أن يفهمه أحد وأولهم مبتكرها.

. سواريز سيقابل كليني إن لعب في العمق، وإذا أراد الهروب إلى الجهة اليسرى فسيجد إيفرا أمامه.. هي مباراة ستحمل أشياء كثيرة في القلب لهذا المحارب الشرس.

كلمة أخيرة

ألمتني مشاعر المشجعين المدريديين، فلا هم استمتعوا بمستوى فريقهم البارد هذا الموسم ولا حتى فرحوا بأي لقب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا