• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م
2016-11-29
الخطر القادم من الشرق
2016-11-28
لن نحزن إلى الأبد
2016-11-26
عونك يا زعيم
2016-11-22
ثرثرة بالمجان
2016-11-21
لا إفراط ولا تفريط
2016-11-20
الوعد في العين
2016-11-19
افتحي يا آسيا أبوابك
مقالات أخرى للكاتب

تذاكر «VIP»

تاريخ النشر: الإثنين 03 أكتوبر 2016

قبل مباريات المنتخب يكون أهم شخص في الحياة، هو كل من يعمل في اتحاد الكرة، بدءاً من أبسط عامل، وصولاً إلى رئيس الاتحاد، فالهاتف لا يتوقف عن الرنين، والرسائل النصية تصل إلى سعتها القصوى، ويتكرر السؤال نفسه، عبر كل وسائل الاتصال، «تقدر تدبر لنا تذاكر VIP»؟

يتم فتح المدرجات بالمجان، يذهب ذلك المشجع البسيط الذي ليست لديه علاقة مع مسؤولين نافذين في اتحاد الكرة، قبل المباريات بفترة طويلة، من أجل الحصول على مقعد في الدرجة الثانية، قبل امتلاء المكان، ولا يشغل نفسه أبداً بالتفكير في مصير تذاكر المقصورة المكيفة، وأرائك كبار الشخصيات الوثيرة، ومقاعد الدرجة الأولى.

يجلس هذا المشجع في مقاعد الدرجة الثانية، وغالباً هو لا يهتم بأولئك الذين يجلسون في الجهة المقابلة، وقد جاؤوا بكامل أناقتهم، وكأنهم ذاهبون إلى حفل موسيقي في دار الأوبرا، والبعض منهم لديهم القدرة على شراء كل تذاكر المباراة وتوزيعها على الجماهير بالمجان.

هو لا يعلم أن تذاكر هذه الدرجات الفارهة تصل إلى أصحابها في مكاتبهم، أو مقار سكناهم برسم الخدمة، ومغلفة في باقة فاخرة، ومرفق معها بطاقة موقف السيارات، لأن أصحابها لديهم علاقة مباشرة أو غير مباشرة بمسؤولين في اتحاد الكرة.

هو لا يدرك أن بعض الذين يجلسون في مقاعد كبار الشخصيات، حيث الخدمة المميزة وبوفيه الوجبات الخفيفة بين الشوطين لا يعرفون الفرق كثيراً بين كرة القدم وتنس الطاولة، وأن حضورهم هو نوع من أنواع «البرستيج»، وفرصة ذهبية لالتقاط صور «السيلفي»، وتسجيل مقاطع «السناب شات».

هو لا يعي أنه عندما يصدر قرار بدخول الجماهير إلى الملعب بالمجان، يتم تفعيل القرار في مدرجات الدرجة الثانية فقط، أما الأماكن الأخرى فإنها تتحول إلى هدايا مجانية يمنحها من لا يملك إلى من لا يستحق، وتتحول العملية إلى نوع من أنواع المجاملات الاجتماعية، وعادة تذهب إلى المقربين، أو أصدقاء وأقارب بعض المسؤولين الرياضيين.

تذاكر المباريات مصدر دخل مهم في كرة القدم، وجماهير الإمارات لا تبخل على منتخب بلادها بسعر التذكرة، وحسناً فعل اتحاد الكرة، قبل المباراة المرتقبة لمنتخبنا أمام تايلاند يوم الخميس القادم، حيث أعلن عن طرح مقاعد الـ «VIP» والـ «VVIP» للبيع، وهو ما سيشكل رافداً هاماً لخزينة الاتحاد بمبلغ محترم، كان في السابق يتبخر في سماء المحسوبيات والواسطة والمجاملات الشخصية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا