• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م
مقالات أخرى للكاتب

الرحلات الآمنة

تاريخ النشر: الأربعاء 12 مارس 2014

بعد كل حادثة طيران تجد الحديث يدور بين الناس عن الرحلات الجوية، وخوف البعض من ركوب الطائرة، ويبدأ كل شخص في الحديث عن تجاربه الشخصية، وهو أمر طبيعي لا يمكن أن نلوم أحداً عليه، فهذه الحوادث تحظى بتغطية إعلامية كبيرة في كل دول العالم.

صناعة الطيران تبذل جهداً كبيراً منذ سنوات طويلة لجعله يصل إلى مرحلة يمكن أن نطلق عليها الطيران الآمن، أو الرحلات الآمنة، لذلك تهتم المنظمة الدولية للنقل الجوي بالتحقيق الدقيق في كل حادث طيران، ليس من أجل تحديد الجاني كما يظن البعض، ولكن من أجل تطوير صناعة الطيران.

هذه الجهود المستمرة منذ سنوات بعيدة، تمكنت بالفعل من الوصول إلى طيران آمن بشكل كبير جداً، وتطورت صناعة الطيران والتكنولوجيا المستخدمة فيه، إلى درجة بعيدة، حتى أصبح الطيران الوسيلة الأكثر أماناً للتنقل على وجه الأرض!

قد يعتقد البعض أن هذه الكلمة بها بعض المبالغة، إلا أن ذلك غير صحيح، فمن كل الجوانب أصبح الطيران بالفعل هو الوسيلة الأكثر أماناً في العالم، سواء عدد الحوادث مقارنة بعدد رحلات الطيران، أو عدد ضحايا تلك الحوادث.

وإذا كان البعض يخشى التعرض لحادث، فالأولى به ألا يركب السيارة وليس الطائرة، فهي الأكثر في وقوع حوادث والأكثر ضحايا رغم أنها تسير على الأرض، أو ربما لأنها تسير على الأرض في تقارب وتزاحم، على عكس الطائرة.

تكنولوجيا الطيران الآن أصبحت الأكثر تقدماً وتطوراً في مواجهة أصعب الظروف أثناء الطيران، كان الخطأ البشري هو السبب الأبرز في أسباب حوادث الطيران، فأصبحت التكنولوجيا المستخدمة الآن هي التي تسيطر على حركة الطيران، ولا تسمح حتى بتعمد الخطأ.

ويرى خبراء هذا القطاع أن الاهتمام الإعلامي بحوادث الطيران، هو دليل على قلتها وندرتها، ويكافح العالم من أجل وقف بعض شركات الطيران عن استخدام الطائرات القديمة أو المتهالكة، وهناك قوانين صارمة تمنع هذه الشركات من الإقلاع والمرور في المجال الجوي لعدد كبير من الدول، وهناك قوائم سوداء لهذه الشركات، لحثها على استخدام طائرات حديثة وتكنولوجيا متقدمة.

ولو نجح العالم في وقف رحلات الطائرات القديمة، ربما قلت نسب الحوادث أكثر من ذلك.

على الناس أن تثق في صناعة الطيران أكثر من قبل، وأن تفهم وتعي بدقة ما وصل إليه البشر في تطوير هذه الصناعة، التي تعد الآن عصب الحياة والتنقل عبر الكرة الأرضية، وأساس الحركة البشرية والتجارية حول العالم، ملايين الرحلات تجوب الكرة الأرضية كل عام، وعدد الحوادث قليل جداً مقارنة بأي وسيلة نقل أخرى.

لا تخافوا وتعرفوا أكثر على عالم الطيران..

رئيس تحرير مجلة أسفار السياحية

a_thahli@hotmail.com

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا