• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م
مقالات أخرى للكاتب

عندما تتحدث الأرقام ...

تاريخ النشر: الأربعاء 05 فبراير 2014

منذ أكثر من شهر تقريباً استقبلنا العام الجديد 2014، وانتهاء عام وبداية عام جديد يعني بالنسبة للصحافة والإعلام، أننا في انتظار الأرقام والإحصاءات حول معدلات الأداء، وقياس مدى النجاح أو الفشل في تحقيق الأهداف والمستويات المستهدفة.

وهذا ما يحدث في المجالات والقطاعات كافة، فالأرقام هي المعيار المتفق عليه، والذي يقدم لنا صورة واضحة حول الوضع العام، وما تمكنا من تحقيقه، وإذا كنا نسير في الاتجاه الصحيح أم لا.

الأرقام في صناعة السياحة تحديداً تعني الكثير، فهي صناعة خدمية وليست إنتاجية، ويصعب قياس نتائجها بشكل ملموس، لذلك ينتظر الجميع الأرقام والإحصاءات، ليبدأ في وضع خطة العام الجديد، ويحدد اتجاهات العمل، وبوصلة التحرك حول العالم.

نتائج قطاع السياحة في أبوظبي كانت نتائج قياسية خلال عام 2013، وتمكن القطاع من تجاوز المستويات المستهدفة، وحققت أبوظبي ارتفاعاً في عدد نزلاء المنشآت الفندقية بنسبة 18%، مقارنة بعام 2012، وبلغ عدد النزلاء مليونين و806 آلاف و213 نزيلاً.

واستقبلت الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية 8.8 مليون ليلة خلال 2013، بزيادة 26% عن عام 2012، في حين ارتفعت الإيرادات الإجمالية بنسبة 18% إلى 48ر5 مليار درهم، وهو ما يوازي 5ر1 مليار دولار.

هذه الأرقام في الحقيقة يفهمها أهل السياحة والفنادق بشكل كبير، وهي أرقام من وجهة نظري رائعة، ولا أكاد أصدق أن السياحة في إمارة أبوظبي بقيادة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة استطاعت أن تحقق هذه النتائج في حوالي عشر سنوات من العمل الجاد والمتواصل.

في عالم السياحة هناك معايير ثلاثة تقاس بها النتائج، وهي عدد السياح أو النزلاء، وعدد الليالي الفندقية، والإيرادات الإجمالية، وارتفاع معيار واحد منها لا يعني بالضرورة ارتفاع المعيارين الآخرين، فقد تعلن جهة عن زيادة عدد النزلاء أو السياح، بينما لا يقضي هؤلاء فترات طويلة (الليالي السياحية)، أو لا يدفع النزلاء مقابلاً عادلاً للإقامة نتيجة تخفيض الأسعار.

لهذا فارتفاع المعايير الثلاثة معاً، يعني أننا أمام أرقام تعبر بشكل حقيقي عن نتائج إيجابية، ويعني أيضاً أننا استطعنا تقديم منظومة سياحية متكاملة، وأننا نستطيع تحقيق المزيد من النجاح، وجذب المزيد من الاستثمارات للقطاع الفندقي والسياحي وقطاعات السفر والطيران.

هذه النتائج جعلت هيئة أبوظبي للسياحة ترفع المستويات المستهدفة لعام 2014 بنحو 10%، وتتطلع لاستقطاب 1ر3 مليون نزيل خلال العام الجاري 2014.

عندما تتحدث الأرقام يجب علينا جميعاً أن ننصت لها، وأن نسعد بنتائجها، ونعرف أننا نسير في الطريق الصحيح..

كل التحية لمن ساهم في تحقيق هذه النتائج..

وحياكم الله..

رئيس تحرير مجلة أسفار السياحية

‏a_thahli@hotmail.com

     
 

سياحة وسفر

السياحة والسفر لمن أراد ابتسامة وضحك خلال الأشهر القادمة . نعم انها جزء من هذه الطاقات المتحركة ، دولة الإمارات العربية المتحدة سوف تتقدم الى الأفضل انشاء الله والمجتمع الاماراتي في فرح وسعادة ..... نتمنا ان نستمتع خلال عام 2014 في كل مكان من بقاع الأرض والتركيز على السفر والسياحة ، سبحان الله مهما كانت الظروف فإن الابتسامة تاتي بصورة كبيرة على أرض الدولة الحبيبة .

خكاك البلوشي | 2014-02-05

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا