• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
مقالات أخرى للكاتب

فرسان أبو فارس

تاريخ النشر: الثلاثاء 01 مايو 2007

ارتسمت البسمة على وجوه المواطنين والمقيمين على حد سواء عندما علموا بوقوع لصوص وافي في شباك الشرطة، وتجددت ثقتنا جميعا برجال الأمن الذين سهروا جاهدين لحل إحدى أصعب السرقات وأكثرها احترافا في الدولة.

كانت شيمتنا في فرسان أبو فارس كبيرة وبالفعل لم يخيبوا آمالنا.

أيام معدودة كانت بين السطو والقبض على اللصوص، وهذا يؤكد لنا الدور الريادي الذي تلعبه قوات الأمن من شرطة ومخبرين في الإبقاء على الأمان والطمأنينة في هذا البلد المعطاء.

أما عن أي لصوص محتملين تسول لهم أنفسهم مستقبلا لعبور خط القانون فبشرانا أن فرساننا لهم بالمرصاد، وبعد مسلسل سطو وافي الذي انتهى بسرعة وحزم ربما تلتفت أنظار هؤلاء اللصوص الى مكان آخر حيث لا وجود لأبو فارس ولا لفرسانه الأبطال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال