• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م
مقالات أخرى للكاتب

حنظل في المول

تاريخ النشر: الجمعة 20 أبريل 2007

خرج حنظل مع أسرته إلى مركز التسوق ذات يوم ليمضي وقته في جو مكيف مريح بعيداً عن حرارة الشمس وضوضاء المدينة.

قام حنظل كعادته بالتفرج على ما يحــــــــــــدث من حوله، فهاهنا طفل يلعب ببالون نقش عليه اسمه، وهناك شلة شباب يحتسون الكابتشينو ويتصفحون صحف اليوم.

سيدتان ها هناك تحملان عشرة أكياس من محال متنوعة في المركز فأخذ حنظل يعاين الأكياس ويخمن ماذا اشترت هاتان السيدتان من بضائع.

ها هو عامل الصيانة يبدل لمبة طفت والصيانة مهمة جداً للإبقاء على مستوى المركز سنة تلو الأخرى. تلك الشابة الأمورة دخلت إلى محل الشيكولاته لتشتري هدية ربما لزوجها أو لأمها أو لإحدى صديقاتها.

هاهي سيارة أودي تجوب دهاليز المركز، وذلك محل مجوهرات برسم السطو المسلح.. شو؟!.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال