• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م
2016-09-28
مشاركون في حوار الشباب
2016-09-27
تحالف عاصفة الفكر العربي
2016-09-23
الإماراتي للسعودي.. عزكم عزنا
2016-09-20
الحزم مع الإرهابيين
2016-09-19
«جاستا».. وتدمير هيبة الدول
2016-09-18
«الأحد دوام وإلا مب دوام؟!»
2016-09-16
رسالة الإمارات ورؤية محمد بن زايد
مقالات أخرى للكاتب

المرأة الإماراتية والإنسان أولاً

تاريخ النشر: الأحد 28 أغسطس 2016

نحتفل بيوم المرأة الإماراتية وهي تحقق نجاحاتها، ونحتفل بأيامها وهي تنطلق إلى النجوم متشبثة بقيم الوطن وعاداته وتقاليده وتعاليم ديننا الحنيف، مفتخرة بماضينا التليد، متمسكة بمستقبل أفضل وجديد، فلا يمكن أن ينسى أبناء الوطن تضحيات أمهات الشهداء، ولا أدوار الأمهات والجدات، فهن اللاتي صنعن رجال الإمارات وقادتها، وهن اللاتي أخرجن للوطن رموزاً ستظل خالدة في ذاكرتنا، ابنة الإمارات كانت دوماً في الماضي والحاضر في المقدمة، سواء كانت جندياً مجهولاً تربي أبناءها وترعى بيتها وأسرتها في صمت، أو كانت جندياً معلوماً يشار إليها بالبنان، كوزيرة وسفيرة ومديرة ورئيسة برلمان، نحتفل بالمرأة الإماراتية ونفتخر بالإنسان الإماراتي الذي أذهل العالم بعطائه وقدراته وطاقاته ووطنيته وحبه لبلاده وقيادته، ونفتخر بالإنسان الإماراتي الذي يحب العطاء والإيجابية والابتكار، ولا يرضى إلا بالرقم واحد كقيادته التي لا تتنازل عن هذا الرقم.

لا يزال البعض يتساءل: لماذا وكيف تحظى المرأة الإماراتية بكل هذا الدعم والتشجيع، بل ومن أين يأتي هذا الإيمان الكبير بها وبقدراتها وإمكانياتها؟ .. هؤلاء يجب أن يعرفوا شيئاً مهماً يجيب عن تساؤلاتهم، وهو أن الإنسان في الإمارات هو أولاً، وهو وسيلة التنمية وغايتها .. وهذا ما تعلمناه من المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهذا ما أكده صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، منذ اليوم الأول لتوليه مقاليد الحكم في الإمارات، حيث جعل تمكين المواطن من أسس العهد الجديد لتاريخ الإمارات، وتمكين المرأة جزءاً أصيلاً وأساسياً في رحلة التمكين هذه.. واليوم أصبحنا في مرحلة متقدمة أكثر فـ «بالمرأة أصبحنا نمكّن المجتمع» وهذا ما أشار إليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في كلمته بهذه المناسبة، وهذا ما يؤكده صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في هذه المناسبة عندما يقول «إننا نقطف ثمار نهج التمكين بمسيرة وطنية حافلة بالإنجازات والمكتسبات».

أما «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، حفظها الله، فقد تعلمنا منها - رجالاً ونساءً - الكثير، وهي التي أعطت المرأة كل الثقة والدعم اللذين تتمناهما أي امرأة في أي دولة في العالم، حتى وصلت إلى ما وصلت إليه اليوم، لذا تشعر المرأة الإماراتية دائماً بالثقة، لأن من يدعمها قيادة تؤمن بها، وقلب أم كبير لا يتردد في الوقوف إلى جانبها.

كل عام والمرأة الإماراتية بخير وفي عطاء، ووطننا في تقدم ونماء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء