• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
2016-12-05
الإمارات والإصرار على حماية التراث الثقافي
2016-12-04
أسفرت وأنورت يا بوفهد
2016-12-03
الدار أمانة
2016-12-02
2 ديسمبر إنجازات الإمارات والتراث العالمي
2016-12-01
الإنسان.. رمز نجاح الاتحاد
2016-11-30
نصب الكرامة ويوم الفخر
2016-11-29
في ميدان القراءة والفخر
مقالات أخرى للكاتب

العدد 15000 والبقية تأتي

تاريخ النشر: الإثنين 01 أغسطس 2016

نقدم لقرائنا اليوم، وبكل فخر، العدد الخمسة عشر ألفاً من صحيفتنا المطبوعة، وعيننا على المستقبل وتحدياته، وجهدنا هو الاستمرار في البقاء في مستوى توقع القراء.

واليوم نستذكر كل من عمل في هذه الصحيفة منذ يومها الأول، ومنذ كانت حلماً يحمله المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي أراد أن تكون هذه الصحيفة صوت دولة الاتحاد الجديدة، ومصدر الخبر الأول لمواطني الدولة الجديدة، ولكل من يعيش على أرضها، ونستذكر كل فرق العمل المتتالية التي عملت بجد وإخلاص من رؤساء، ومديري تحرير، ومحررين، وصحفيين، وغيرهم من أسرة الصحيفة التي نجحت طوال أربعة عقود في المحافظة على اسم الصحيفة، ومكانتها بين الصحف التي تكسب احترام وتقدير القارئ.

نحتفل مع قرائنا اليوم بصدور 15000 عدد من صحيفة الاتحاد التي تعود قراؤنا في كل إمارة من إمارات الدولة، وفي كل مدينة، وقرية، وعلى مدى سنوات طويلة، أن يستيقظوا في كل صباح على صحيفتهم الأولى ومصدرهم الأول.

هذا الرقم وإنْ كان مهماً لنا، فإن الأهم هو تقديم الخبر الموثوق، والمعلومة الصحيحة، والرأي الموضوعي للقارئ، فقد كانت وستبقى المصداقية والموضوعية هي هدفنا الذي لا نحيد عنه.

لقد عملت «الاتحاد» منذ اليوم الأول على أن تكون وطناً في صحيفة، وصحيفة في وطن، وهذه كانت رؤية القائد المؤسس الشيخ زايد، رحمه الله، وهو ما عمل عليه كل من عمل في هذه الصحيفة.

ونحن نحتفل بالعدد الورقي الـ 15000، ندرك تماماً أن ما بعد هذا الرقم هناك تحديات رقمية كثيرة، لكن ما يجعل هذه التحديات غير مقلقة، هو أن «الاتحاد» دائماً مستعدة للمستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا