• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م
2017-12-16
أيادي الخير.. وأصابع الشر
2017-12-14
إعلانات عشوائية
2017-12-13
اختلاق الرسوم
2017-12-12
وداعاً يا «الطيب الأصلي»
2017-12-11
«كبار الشيم»
2017-12-10
«كرك» يغلق طريقاً
2017-12-09
رسالة استقرار
مقالات أخرى للكاتب

.."و بيضها الأبيض"

تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

فعلوها الأسود أبطال منتخبنا الوطني لكرة القدم.. وحققوا الحلم المنتظر بانتزاع أول كأس خليجية لإماراتنا الغالية، بعد فوزهم المستحق أمس على المنتخب العماني الشقيق، في ختام بطولة ''خليجي،''18 وقد كان الختام مسكا كما تمنينا وحلمنا ان يكون الوفاء كالمطر، واستجاب الله لدعوات الجماهير الغفيرة التي تقاطرت منذ الصباح على استاد مدينة زايد الرياضية.

كان المشهد جميلاً، فائق الجمال والبهجة، تداخلت فيه أصوات الفرح بدموع الفرح، للانجاز والوعد الذي تحقق، وعبر عن ارادة التصميم والعطاء لهؤلاء الشباب الذين كانوا عند حسن الظن، والامل الذي عقدته الجماهير عليهم، لقد كان لطعم الفوز مذاق مختلف هذه المرة، أعاد الاعتبار لكرة الإمارات، وشباب الإمارات، بريق الفوز وفرحة الفوز الذي تحقق على أغلى ملعب يحمل أغلى اسم منقوش في القلوب، اسم الراحل الكبير زايد الخير، الذي غرس اول الغرس، ليجيء القطاف حلوا يانعا، إماراتي المنشأ والصنع. لقد كانت لحظة وفاء من أهل الوفاء إهداء الانجاز لروح الراحل الكبير، ورفع التهاني والتبريكات على هذا الانجاز لقائد المسيرة خليفة الخير صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، ونائبه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، واخوانهما أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الامارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وإلى كل أبناء الإمارات وعشاق الابيض على انجاز تاريخي تحقق على يد شباب الابيض الذين كانوا عند حسن الظن، وقرروا بإرادتهم وعزيمتهم ان يصنعوا اول حروف الفرح، ويسجلوه بأحرف من نور وضياء في مسيرة منتخبنا الغالي.

فرحة غمرت قلوبا سكنها حب الامارات، واستوطنها عشق الامارات، ولا نقول إلا مبروك للجميع، و''منصور دوم يا الابيض''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال