• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م
2016-12-08
ضباب في «القفص»
2016-12-07
وتمضي مسيرة الخير
2016-12-06
«إعلان أبوظبي».. رسالة عالمية
2016-12-05
«العضد والعضيد»
2016-12-04
ليست مجرد بطاقة
2016-12-03
منجز جديد
2016-12-01
يوم المجد
مقالات أخرى للكاتب

«شؤون أُسرالشهداء»

تاريخ النشر: الأربعاء 09 سبتمبر 2015

يجيء أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإنشاء مكتب بديوان سموه يُعنى بشؤون أسر شهداء الوطن، يجسد لفتة سامية كريمة من لدن القيادة الرشيدة تجاه الذين سطروا بدمائهم الطاهرة أبلغ معاني التضحية والفداء لأعلى وأغلى الرايات، راية الإمارات ومواقفها المشرفة للدفاع عن الحق وارتقوا بتضحياتهم نحو معارج المجد والسؤدد.

قيادة الإمارات تُعنى دوما بالإنسان باعتباره عماد البناء ومحور التنمية، وأساس مسيرة الخير والرخاء والازدهار في ظلال واحة الأمن والأمان، وأعدته الإعداد والتأهيل والتجهيز التام للمضي بالمسيرة المباركة لمصلحة الوطن والمواطن. ويجيء اليوم هذا الأمر السامي لأجل أسر الشهداء وفاءً لأهل الوفاء، وما قدموه من عطاء وبذل.

نُبل القيادة ومبادراتها المتفردة المتواصلة نحو الوطن وأبنائه تتجلى بهذا القرار، الذي يرسخ في الوقت ذاته روح الأسرة الواحدة التي تميز مجتمع الإمارات، روح تتعاظم مع استمرار حضور قادتنا وشيوخنا بين أخوانهم وأبنائهم في مجالس تلقي العزاء بشهداء الوطن، وفي مختلف المناسبات حاملة أروع صور التلاحم الوطني والولاء والانتماء والالتفاف حول القيادة.

وحملت صور الدعم والمواقف الأبوية الحانية والملتزمة معاني سامية نحو أسر أبطال قدموا أغلى ما يملكون لأجل أن تظل هذه المسيرة زاهية، بعد أن وضعوا بتضحياتهم دعائم أقوى سياج يحمي أمننا واستقرارنا ليس في الإمارات وحسب، وإنما على امتداد منطقتنا الخليجية من عبث العابثين والمغامرين الذين أرادوا أن ينطلقوا من أرض اليمن الشقيق لنشر الفوضى العارمة في بلداننا بشعاراتهم الجوفاء ومزاعمهم الدنيئة.

رجال عاهدوا الله والوطن وقائد المسيرة أن يكونوا جنداً أوفياء يصونون الأرض والعرض، وجاء القرار السامي بإنشاء مكتب يرعى شؤون أسرهم حاملاً أبسط ما يمكن تقديمه لقاء وفائهم الكبير وتضحياتهم العظيمة.

وفي كل لقاء مع والد أو والدة أو ذوي شهيد، كانت ذات العبارة تتردد من الجميع«كل شعب الإمارات، أبناؤكم وأخوانكم». وكما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة «عيال شهدائنا عيالنا». رحم الله شهداء الوطن، وحفظ الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا