• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م
2016-12-04
ليست مجرد بطاقة
2016-12-03
منجز جديد
2016-12-01
يوم المجد
2016-11-30
يوم الكرامة
2016-11-29
«الإمارات ترقى»
2016-11-28
في رحيل المزينة
2016-11-27
حادثة البئر
مقالات أخرى للكاتب

دبي- ميلانو 3

تاريخ النشر: الثلاثاء 09 يونيو 2015

نختم حديثنا اليوم حول المشاركة المتميزة لدولة الإمارات في معرض إكسبو 2015 الذي تحتضن فعالياته حاليا مدينة ميلانو الإيطالية، وزيارة الوفد الإعلامي الإماراتي للمعرض بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبترتيب وتنظيم المكتب الإعلامي لحكومة دبي.

نختم بالإشارة إلى فخر واعتزاز كل من ينتمي للإمارات، وهو يقرأ نظرات الإعجاب، ويسمع عبارات الإطراء من زوار المعرض العالمي الذي يعود تنظيم أولى دوراته للعام 1851، والذي تستعد الإمارات لاستضافة دورته المقبلة «إكسبو 2020» في «دانة الدنيا»، بالتزامن مع احتفالات البلاد باليوبيل الذهبي لتأسيس التجربة الاتحادية في إمارات الخير والمحبة والعطاء، والذي اختارت أن تقام دورة المعرض تحت شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»، امتداد لرؤية قامت عليها الدولة لتكون دوما نقطة تواصل بين الشعوب والحضارات، وجسراً للتفاهم والتعاون بين الدول والحكومات لمصلحة خير الإنسانية قاطبة.

إعجاب لم يأت من فراغ، وإنما انطلق من تقدير لمنجزات مسيرة خير، بدأت من هذه الأرض، ورؤية قيادة كان رهانها الأول دوماً الإنسان والعمل على إسعاده ورخائه ورفاهيته.

كان الانبهار سيد الموقف، وعيون الزوار تغمرها الدهشة، تطالع بين جنبات الجناح ما قد أُنجز على هذه الأرض. وكان الانبهار يتسع والدهشة تكبر، وهم يسمعون عما أنجزته دبي، وما ستنجزه استعداداً لاستضافة الحدث العالمي الكبير انطلاقاً من فلسفة الاستدامة والحفاظ على البيئة الذي كان هاجساً وعملاً متصلاً منذ البدايات المبكرة لقيام الدولة.

في كل ركن وزاوية من زوايا الجناح المتميز شكلاً ومضموناً لدولة الإمارات في

«إكسبو2015» شيء يدعو للفخر والاعتزاز، وفي المقدمة منهم متطوعو

«تكاتف»، شباب وشابات من أبناء وبنات الوطن يقدمون صورة مشرفة للإمارات وشعبها، وهم لا يتوانون عن تقديم المساعدة لزوار المعرض للتعرف عن قرب على وطن أرسى أروع قواعد التعامل والانفتاح والتفاعل مع ثقافات وحضارات العالم، ليس ذلك فحسب، وإنما قدم تجربة ملهمة ومتميزة في بناء الأوطان.

نقولها شكراً للجميع، وشكراً لكل من عمل بتميز ونكران للذات، من أجل إعلاء اسم وشأن الإمارات في كل محفل وميدان، لقاؤنا مع الإبهار بإذن الله في «إكسبو دبي 2020».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا