• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م
2016-12-08
ضباب في «القفص»
2016-12-07
وتمضي مسيرة الخير
2016-12-06
«إعلان أبوظبي».. رسالة عالمية
2016-12-05
«العضد والعضيد»
2016-12-04
ليست مجرد بطاقة
2016-12-03
منجز جديد
2016-12-01
يوم المجد
مقالات أخرى للكاتب

إمارات الخير

تاريخ النشر: الثلاثاء 26 مايو 2015

هذا مشهد من المشاهد التي نُقلت من مدينة عدن الباسلة، البعض ربما تداولها من باب التندر، ولكنها عبرت عن واقع معاش، وحقيقة يشهد بها أي منصف، ولا يرفضها سوى كل جاحد وناكر للمعروف.

المشهد أمام محل للصرافة تحتشد قبالته طوابير طويلة، وما أكثرها في مدينة كانت من درر الجزيرة العربية، وكان المنتظرون فيه يتحدثون عن أحوالهم التي ازدادت بؤسا مع حمم قذائف تنهمر عليهم من دون مقدمات على يد مليشيات الحوثي وقوات المخلوع على صالح، وتصدي «عاصفة الحزم».

بعض المشاركين في الحديث خلط الحقائق والأمور، مما استفز الصراف الذي خرج ليقول من لديه حوالة من صعدة (معقل الحوثيين) يرفع يده، فلم يرفعها أحد. سأل من لديه حوالة من طهران يرفع يده، فلما يرفعها أحد. فلما سأل عمن لديه حوالة من السعودية أو الإمارات أو الكويت رفع الجميع أيديهم. قال لهم هذا هو الفرق بين أذناب إيران ممن يرسلون لكم الموت والفتن، وبين أهلنا في الخليج الذين لا نجد منهم إلا كل الخير، وزجرهم داعيا للكف عن حوار ماسخ ومقارنات غير مجدية، إذ لا يخلو بيت في اليمن من أثر للخير القادم من الإمارات وشقيقاتها الخليجيات، وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية، التي تقود اليوم التحالف العربي لإنقاذ اليمن.

وها نحن نتابع رسل الخير من إمارات الخير، تتدفق بالمساعدات الطبية والإغاثية على المحاصرين في عدن. وكانت سفن الإمارات أول المدد الإغاثي ترسو بميناء كان في خمسينيات القرن الماضي ثاني أكبر موانئ العالم ازدحاما بعد نيويورك.

قوافل متواصلة من الإغاثة تواصل التدفق على اليمن بتوجيهات قائد مسيرة الخير صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. كما تحتضن دفعات من الجرحى اليمنيين ليحلوا بين أهلهم لتلقي العلاج والرعاية الطبية.

مواقف ليست بالغريبة على بلاد «زايد الخير» وقد كانت وستظل بإذن الله منارة للخير، وعنوانا للعطاء، عونا وسندا للشقيق والصديق. اللهم احفظها من شر كل حاقد ومتآمر، وأدم عليها النعم في ظل أبو سلطان وإخوانه الميامين.

     
 

تغطية ممتازة أرضت فضولنا

تغطية الاستاذ علي عمودي كانت ممتازة وأرضت فضولنا كانت شاملة لوقائع الجلسة مصورًا المشهد وكأنه شريط مصور شكرًا

عيدروس محمد الجنيدي | 2015-05-26

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا