• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
2016-12-05
«العضد والعضيد»
2016-12-04
ليست مجرد بطاقة
2016-12-03
منجز جديد
2016-12-01
يوم المجد
2016-11-30
يوم الكرامة
2016-11-29
«الإمارات ترقى»
2016-11-28
في رحيل المزينة
مقالات أخرى للكاتب

قائد التفرد.. وفارس التميز

تاريخ النشر: الخميس 15 مايو 2014

احتفالية جميلة من نور وضوء وضياء تجلت فيها معاني الوفاء والتقدير والتكريم صدحت بها جنبات وأرجاء قصر الإمارات يوم أمس، ووطن العطاء والمحبة يكرم كوكبة من أبنائه وبناته الفائزين في أحدث دورات جائزة الأداء الحكومي المتميز التي أمر قائد مسيرة التفرد والمنجزات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بتغيير مسمى جائزة التميز الحكومي إلى جائزة محمد بن راشد للتميز الحكومي، تقديراً لفارس التميز صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مجدداً الثقة بحكومته وما تقوم به. وخليفة العطاء يقول في كلمته التي ألقاها نيابة عن سموه، سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة «إن ثقتنا في أخي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وفي حكومته من وزراء ومسؤولين كبيرة، تتجدد مع الأيام، وتترسخ مع كل إنجاز، وحكومتنا أصبحت من أوائل الحكومات، وشعبنا من أسعد الشعوب بحمد الله، ومدرستنا في القيادة والإدارة أصبحت معياراً لأفضل الممارسات».

وعلى أرض وطن الوفاء والأوفياء، تحولت الاحتفالية إلى مناسبة - كما قال أبوراشد - للاحتفاء بالقيادة المتفردة لخليفة الخير، ولترسيخ القيم القيادية المتفردة والمتميزة لرئيس الدولة، حفظه الله، في كافة وزاراتنا ومؤسساتنا الاتحادية.

كانت مناسبة لتقدير كل جهد طيب ومبارك، يعزز مسيرة وإنجازات ومكتسبات وطن العطاء، تروي للأجيال قصص نجاح وتحدٍ، وكد وجد وعمل، تنهل من تجربة فذة ونيرة في الإدارة والتخطيط والتميز، وهي تلتقي عند خطوط الطموح والرقي الذي تحمله الرؤية الوطنية للإمارات 2021، وطن تسري في أوصاله وبين جوانحه طاقة إيجابية لا تعترف بالمستحيل، وتنصهر طاقات كل من فيه، وعلى ترابه نحو آفاق بلا حدود للبذل والعطاء والإخلاص والوفاء وقوة الانتماء، لإعلاء راية الإمارات في ميادين الشرف والتميز ومنصات التكريم والتتويج.

نهج أرسى قواعده القائد المؤسس المغفور له بإذنه تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وخط أول معالم المسيرة الملحمية وإرهاصات ولادة وطن قهر كل التحديات، وغير المعادلات ليشمخ اليوم صرحاً عالي البنيان، قويا بقيادته والتفاف أبنائه ومتانة لحمته الوطنية، ومضى يسجل للعالم صدارة المؤشرات التنموية العالمية، متربعاً قمة ترتيب مقياس سعادة الشعوب.

وسطرت الإمارات بذلك للعالم تجربتها في الأداء الحكومي، وأحرزت معه المركز الأول عالمياً في مجال الكفاءة الحكومية للعام 2013.

تفاصيل الجهات المكرمة قدمت وسائل أعلامنا المحلية، وكل تلك الجهات في سباق متصل لترجمة توجيهات القيادة الرشيدة، ليس فقط لخدمة الناس، وإنما التميز في خدمتهم. ومن هنا كانت جوائز التميز الحكومي، ونظام تصنيف مراكز الخدمات الحكومية.

وفي وطن يبحر باقتدار تجاه التفوق والتميز لتصبح حكومته من أفضل حكومات العالم بحلول يوبيل تأسيسه الذهبي 2021، يغمر كل من فيه الثقة والاطمئنان بالمستقبل، في رحاب رؤية قائد التفرد، ومبادرات فارس التميز. ونحن إذ نهنئ كل من صعد منصة التتويج والتكريم يوم أمس، نتمنى التوفيق للجميع في خدمة إمارات العز والمحبة والعطاء، سائلين المولي عز وجل أن يديم عليها النعم، شامخة عالية الشأن بقيادة خليفة الخير وإخوانه.

ali.alamodi@admedia.ae

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا