• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م
مقالات أخرى للكاتب

لسنا‎ ‬مع ‬القتل ‬ولسنا ‬مع ‬شارلي!!

تاريخ النشر: السبت 17 يناير 2015

انهال‎ ‬الكاتب ‬الصحفي ‬إبراهيم ‬عيسى ‬على ‬كل ‬من ‬اتخذ ‬موقفاً ‬معادياً ‬لصحيفة «‬شارلي ‬إيبدو»

الفرنسية‎ ‬الساخرة ‬صاحبة ‬الرسوم ‬المسيئة ‬ليس ‬للإسلام ‬فقط ‬ولكن ‬لكل ‬الديانات، ‬وكنت ‬قد ‬كتبت ‬هنا ‬أننا ‬نتعاطف ‬ضد ‬القتل ‬وضد ‬الإرهاب ‬أيا ‬كان‬، ‬وأننا ‬ضد ‬القتل ‬والقتلة ‬أيا ‬كانت ‬المبررات ‬إلا ‬بالقانون ‬، ‬لكن ‬ذلك ‬لا ‬يمنعنا ‬أن ‬نكون ‬وبشكل ‬صريح ‬جدا ‬ضد ‬كل ‬من ‬يسخر ‬من ‬ديننا ‬ونبينا ‬وعاداتنا ‬وتقاليدنا، ‬لن ‬يكون ‬مقبولاً ‬ولا ‬أخلاقياً ‬أن ‬نثور ‬فيمن ‬يصفنا ‬بالتخلف ‬مثلًا ‬ثم ‬نسكت ‬وكأن ‬شيئاً ‬لم ‬يكن ‬حين ‬يوصف ‬ديننا ‬أو ‬نبينا ‬بأبشع ‬الأوصاف ‬تحت ‬شعارات ‬حقوق ‬التعبير ‬والإبداع ‬وحرية ‬الرأي، ‬فحتى ‬بابا ‬الفاتيكان ‬رأس ‬المسيحية ‬في ‬العالم ‬قال « لا ‬يمكنك ‬أن ‬تستفز ‬الآخرين أ‬و ‬تهين ‬عقائدهم ‬لا ‬يمكنك ‬أن ‬تسخر ‬من ‬الدين ‬دون ‬أن ‬تتوقع ‬لكمة ‬قاسية»

إبراهيم‎ ‬عيسى ‬قال ‬وعروق ‬عنقه ‬تكاد ‬تتفجر ‬حنقا «بأن ‬الصحيفة ‬الفرنسية ‬لم ‬تسخر ‬من ‬الإسلام ‬فقط، ‬بل ‬سخرت ‬من ‬المسيحية ‬ومن ‬اليهودية ‬و‬من ‬كل ‬المعتقدات، ‬فهل ‬ذهب ‬المسيحيون ‬واليهود ‬وفجروا ‬الصحيفة؟» ‬وهذا ‬ليس ‬مبررا ‬بل ‬هو ‬العذر ‬الأقبح ‬من ‬الذنب ‬نفسه، ‬كما ‬أنه ‬ليس ‬مبرراً ‬للقتل‬، ‬لكن ‬كما ‬قال ‬البابا «لا ‬يمكنك ‬أن ‬تهين ‬أديان ‬الآخرين ‬ولا ‬تتوقع ‬ردة ‬فعل !! ‬ثم ‬إن ‬موقف ‬المسيحيين ‬في ‬فرنسا ‬من ‬الدين ‬ربما ‬لا ‬يشبه ‬موقف ‬وعلاقة ‬المسلمين ‬بدينهم، ‬وهذا ‬مؤكد ‬ولا ‬يحتاج ‬إلى ‬كلام.

الصحيفة‎ ‬اتخذت ‬من ‬الدين ‬الذي ‬اعتقلته ‬أوروبا ‬في ‬الكنيسة ‬واختارت ‬العلمانية ‬مدخلا ‬للسخرية ‬وتمترست ‬خلف ‬القانون ‬الفرنسي ‬الذي ‬يمنح ‬الناس ‬هناك ‬كل ‬الحق ‬في ‬التعبير ‬عما ‬يريدون ‬بغض ‬النظر ‬إن ‬كان ‬ما ‬يقولونه ‬ضد ‬الدين ‬أم ‬ضد ‬الوطن، ‬فلا ‬حرمة ‬لشيء، ‬لنتفهم ‬هذا ‬الأمر ‬باعتباره ‬خيار ‬مجتمع ‬، ‬لكنه ‬ليس ‬خيار ‬كل ‬الناس ‬في ‬كل ‬العالم ، ‬ومن ‬الصعب ‬بل ‬ومن ‬غير ‬المقبول ‬فرضه ‬عليهم ‬وإكراههم ‬على ‬الرضوخ ‬له !

لا، ‬لسنا‭ ‬شارلي‭ ‬إيبدو‭ ‬‭ ‬ولكننا‭ ‬حتما‭ ‬لسنا‭ ‬مع‭ ‬القتلة‭ ‬‭ ‬لسنا‭ ‬مع‭ ‬السخرية‭ ‬من‭ ‬الدين‭ ‬‭ ‬ولكننا‭ ‬مع‭ ‬المنطق، ‭ ‬ومع‭» ‬وجادلهم‭ ‬بالتي‭ ‬هي‭ ‬أحسن‭ ‬ومع‭ ‬أن‭ ‬يدافع‭ ‬الإنسان‭ ‬عن‭ ‬مقدساته‭ ‬برفض‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬ومن‭ ‬يتعرض‭ ‬لها، وبالطرق‭ ‬الحضارية‭ ‬ما‭ ‬أمكنه‭ ‬إلى‭ ‬ذلك‭ ‬سبيلاً ، ‭ ‬أما‭ ‬القتل‭ ‬فمرفوض‭ ‬جملة‭ ‬وتفصيلًا‬.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا