• الخميس 24 جمادى الآخرة 1438هـ - 23 مارس 2017م
مقالات أخرى للكاتب

التوازن‎..‮ ‬كلمة‮ ‬السر‮!‬

تاريخ النشر: الجمعة 17 يناير 2014

توقفت‎‮ ‬كثيرا‮ ‬عند‮ ‬لقاء‮ ‬تليفزيوني‮ ‬اجري‮ ‬مع‮ ‬المذيعة‮ ‬الأميركية‮ ‬أوبرا‮ ‬وينفري‮،‮ ‬كانت‮ ‬تتحدث‮ ‬فيه‮ ‬كعادتها‮ بتلقائية‮ ‬وإنسانية‮ ‬عالية‮،‮ ‬كان‮ ‬اللقاء‮ ‬محاولة‮ ‬للدخول‮ ‬إلى‮ ‬داخل‮ ‬اوبرا‮،‮ ‬هذه‮ ‬المرأة‮ ‬المتألقة‮،‮ ‬والحائزة‮ ‬على‮ ‬أكثر‮ ‬الألقاب‮ ‬سطوة‮ ‬وتأثيرا‮ ‬في‮ ‬عالم‮ ‬الإعلام‮ ‬ليس‮ ‬في‮ ‬الولايات‮ ‬المتحدة‮ ‬فقط‮، ‬وإنما‮ ‬في‮ ‬كل‮ ‬العالم‮ ‬تقريبا‮،‮ ‬فبرنامجها‮ ‬الحواري‮ ‬الذي‮ ‬توقف‮،‮ ‬والمجلة‮ ‬التي‮ ‬تصدرها‮ ‬ونادي‮ ‬الكتاب‮ ‬الذي‮ ‬أعلنته‮ ‬عبر‮ ‬موقعها‮ ‬الإلكتروني‮ ‬من‮ ‬أكثر‮ ‬ما‮ ‬يجتذب‮ ‬الناس.‮ ‬إن‮ ‬الكاريزما‮ ‬التي‮ ‬تتمتع‮ ‬بها‮ ‬كامرأة‮ ‬وكإعلامية،‮ ‬وذلك‮ ‬البريق‮ ‬الذي‮ ‬لا‮ ‬يقاوم‮ ‬في‮ ‬عينيها‮ ‬وشعاع‮ ‬ابتسامتها‮ ‬جعل‮ ‬منها‮ ‬بحق‮ ‬الإعلامية‮ ‬الأكثر‮ ‬تأثيرا‮، برغم‮ ‬ذلك‮ ‬فإن‮ ‬هذه‮ ‬المرأة‮ ‬تعيش‮ ‬عذابها‮ ‬الخاص‮ ‬الذي‮ ‬أعلنته‮ ‬على‮ ‬الملأ‮ ‬خلال‮ ‬الحوار.‬‬‬‬‬‬‬‬

‏‎لقد‮ ‬ظلت‮ ‬اوبرا‮ ‬وينفري‮ ‬تعاني‮ ‬من‮ ‬مشكلة‮ ‬الوزن‮ ‬الزائد،‮ ‬وقضت‮ ‬كما‮ ‬تقول‮ ‬سنوات‮ ‬عديدة‮ ‬تحارب‮ ‬على‮ ‬جبهة‮ ‬انقاص‮ ‬هذه‮ ‬الكتل‮ ‬الشحمية‮ ‬البشعة،‮ ‬وقد‮ ‬كانت‮ ‬تنجح‮ ‬في‮ ‬الحصول‮ ‬على‮ ‬الوزن‮ ‬المثالي‮ ‬الذي‮ ‬يجعلها‮ ‬تطير‮ ‬من‮ ‬شدة‮ ‬الفرح‮ ‬الا‮ ‬أنها‮ ‬تسقط‮ ‬في‮ ‬متاهة‮ ‬الشراهة‮ ‬التي‮ ‬تقضي‮ ‬على‮ ‬كل‮ ‬الجهود‮ ‬المضنية‮ ‬لتعاود‮ ‬التمارين‮ ‬والتدريبات‮ ‬ونظام‮ ‬الحمية‮ ‬الغذائية‮ ‬من‮ ‬جديد‮.‬

اليوم‮ ‬تعترف‮ ‬اوبرا‮ ‬بأنها‮ ‬تجاوزت‮ ‬الخامسة‮ ‬والخمسين‮ ‬من دون‮ ‬أن‮ ‬تثبت‮ ‬على‮ ‬الوزن‮ ‬المناسب‮ ‬لعمرها‮ ‬ولمكانتها‮ ‬كإعلامية،‮ ‬ولحالتها‮ ‬الصحية‮ ‬حيث‮ ‬تعاني‮ ‬من‮ ‬خمول‮ ‬في‮ ‬غدتها‮ ‬الدرقية‮ ‬وبطء‮ ‬في‮ ‬عملية‮ ‬الاستقلاب‮ ‬بمعنى‮ ‬أن‮ ‬الطعام‮ ‬الذي‮ ‬تتناوله‮ ‬لا‮ ‬يتحول‮ ‬في‮ ‬جسدها‮ ‬الى‮ ‬عناصر‮ ‬مفيدة‮ ‬يمتصها‮ ‬الجسم‮ ‬انما‮ ‬يتكتل‮ ‬دهونا‮ ‬اضافية،‮ ‬وهنا‮ ‬تكمن‮ ‬مأساة‮ ‬هذه‮ ‬السيدة‮!‬

ذلك‎‮ ‬ليس‮ ‬كل‮ ‬شيء‮ ‬فأوبرا‮ ‬تعاني‮ ‬كما‮ ‬اعترفت‮ ‬في‮ ‬اللقاء‮ ‬التليفزيوني‮ ‬أمام‮ ‬الملايين‮ ‬من‮ ‬جماهيرها‮ ‬بأنها‮ ‬تعيش‮ ‬حياة‮ ‬غير‮ ‬متوازنة،‮ ‬انها‮ ‬تعمل‮ ‬أكثر‮ ‬مما‮ ‬يقتضيه‮ ‬الحال،‮ ‬وتأكل‮ ‬رقائق‮ ‬البطاطا‮ ‬أكثر‮ ‬مما‮ ‬تستدعيه‮ ‬الحاجة‮ ‬وبلا‮ ‬تمارين‮ ‬رياضية‮ ‬وبلا‮ ‬أوقات‮ ‬خاصة‮ ‬تستمع‮ ‬فيها‮ ‬بالحياة،‮ ‬انها‮ ‬تمضي‮ ‬مع‮ ‬الحياة‮ ‬بحسب‮ ‬مقتضى‮ ‬الحال،‮ ‬لا‮ ‬كما‮ ‬تستحق،‮ ‬وكلنا‮ ‬يستحق‮ ‬اوقاتا‮ ‬خاصة‮ ‬يقضيها‮ ‬سعيدا،‮ ‬مسترخيا،‮ ‬متحررا‮ ‬من‮ ‬ذلك‮ ‬المكتب‮ ‬الذي‮ ‬نحمله‮ ‬فوق‮ ‬رؤوسنا‮ ‬أينما‮ ‬ذهبنا،‮ ‬هذا‮ ‬ما‮ ‬تسميه‮ ‬أوبرا‮ ‬الحياة‮ ‬غير‮ ‬المتوازنة‮!‬

نخطئ‎‮ ‬اذا‮ ‬اعتقدنا‮ ‬بأن‮ ‬العمل‮ ‬والجهد‮ ‬الكثير‮ ‬والمتواصل‮ ‬يمنعان‮ ‬شبح‮ ‬السمنة،‮ ‬فالبدانة‮ ‬تأتي‮ ‬تتسلل‮ ‬الى‮ ‬أجسادنا‮ ‬من دون‮ ‬أن‮ ‬ننتبه‮ ‬أو‮ ‬نشعر‮ ‬بها،‮ ‬فإذا‮ ‬فاجأنا‮ ‬الميزان‮ ‬بخمسة‮ ‬كيلوجرامات‮ ‬قلنا:‮ ‬بسيطة‮ ‬حمية‮ ‬لمدة‮ ‬أسبوع‮ ‬وتعود‮ ‬الأمور‮ ‬كما‮ ‬كانت،‮ ‬لكن‮ ‬الأيام‮ ‬تمضي‮ ‬ولا‮ ‬نباشر‮ ‬حميتنا‮ ‬المطلوبة،‮ ‬وتستمر‮ ‬أنماط‮ ‬الحياة‮ ‬كما‮ ‬هي‮ ‬وندس‮ ‬رؤوسنا‮ ‬في‮ ‬العمل‮ ‬المتواصل‮ ‬أكثر‮ ‬وأكثر،‮ ‬معوضين‮ ‬التعب‮ ‬وانعدام‮ ‬البهجة‮ ‬والمرح‮ ‬بالكثير‮ ‬من‮ ‬العمل‮ ‬والطعام،‮ ‬وحين‮ ‬تصل‮ ‬الأمور‮ ‬الى‮ ‬طريق‮ ‬مسدود‮ ‬وننظر‮ ‬الى‮ ‬انفسنا‮ ‬بامتعاض،‮ ‬ساعتها‮ ‬يكون‮ ‬الوقت‮ ‬قد‮ ‬فات‮ ‬فعلا،‮ ‬وعندها‮ ‬نكون‮ ‬بإزاء‮ ‬الكآبة‮ ‬الحقيقية.

لقد‎‮ ‬تجاوز‮ ‬وزن‮ ‬اوبرا‮ ‬كما‮ ‬تقول‮ ‬التسعين‮ ‬كيلوجراما‮ ‬وهي‮ ‬تعد‮ ‬جمهورها‮ ‬ونفسها‮ ‬باستعادة‮ ‬وزنها‮ ‬المثالي‮ ‬لكن‮ ‬هل‮ ‬ذلك‮ ‬ممكن‮ ‬؟‮ ‬وان‮ ‬كان‮ ‬فهل‮ ‬هو‮ ‬سهل‮ ‬بالطريقة‮ ‬نفسها‮ ‬التي‮ ‬كانت‮ ‬تفعلها‮ ‬وهي‮ ‬في‮ ‬الثلاثين‮ ‬مثلا‮ ‬؟‮ ‬ذلك‮ ‬صعب‮ ‬كما‮ ‬يقول‮ ‬أطباء‮ ‬التغذية‮ ‬والحمية‮!‬

ليس‎‮ ‬هناك‮ ‬افضل‮ ‬في‮ ‬الحياة‮ ‬من‮ ‬العيش‮ ‬بتوازن‮ ‬لأن‮ ‬خير‮ ‬الأمور‮ ‬أوسطها،‮ ‬ولأن‮ ‬التوازن‮ ‬يعني‮ ‬الاعتراف‮ ‬بحقنا‮ ‬في‮ ‬السعادة‮ ‬والتحرر‮ ‬من‮ ‬دائرة‮ ‬الانشغال‮ ‬المغلقة‮ ‬التي‮ ‬تسرق‮ ‬أعمارنا‮ ‬وصحتنا‮ ‬وكل‮ ‬الفرص‮ ‬المؤاتية‮ ‬بصحبة‮ ‬أنفسنا،‮ ‬وأهلنا‮ ‬وأصدقائنا‮ ‬وكل‮ ‬الذين‮ ‬يستحقون‮ ‬أن‮ ‬نمنحهم‮ ‬شيئا‮ ‬من‮ ‬حنان‮ ‬الوقت‮ ‬والعمر‭ ‬،إن‭ ‬العمر‭ ‬ليس‭ ‬عملا‭ ‬فقط.

ayya-222@hotmail.com

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا