• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
2016-12-06
معانٍ من السعادة بسيطة
2016-12-05
ساعات ضائعة من عمرها
2016-12-04
نوبل.. تلك النافذة الكبيرة
2016-12-03
فرح ملوّن برباعية البيرق
2016-12-02
داموا له.. ودام بهم ولهم
2016-12-01
السماحة تميزهم.. ولا تغيرهم
2016-11-30
سرديَّات للوطن.. وعنه
مقالات أخرى للكاتب

مقابسات رمضان

تاريخ النشر: الإثنين 22 يونيو 2015

قبل البدء كانت الفكرة: - «الفاجر، الكافر، حثالة الأمة، الزنديق، النجس، من أهل النفاق، اللهم لا تبقِ عظاماً في جسد ذلك القذر الوقح، الديوث الذي يخرج زوجته في التلفزيونات والمجلات، هو كمثل الحمار يحمل أسفاراً، قاتله الله، أو كالكلب أن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث، أهل العلمنة، اللهم احبسهم في أجسادهم، وشردهم أيما مشرد، وأرنا فيهم عجائب قدرتك»، تلك خطبة الجمعة، وليس «تشات» بين مراهقين في التويتر!

خبروا الزمان فقالوا: - « العين تصدّق نفسها، والأذن تصدّق غيرها» مثل ألماني

- « إذا ما اتحد القطيع، نام الأسد جائعاً» مثل كيني

- «لا تحكم على السيد، بمديح خادمه عليه» مثل روسي

أصل الأشياء: - أول من جلب الأصنام للجزيرة العربية عمرو بن لحيّ من الشام، وأشهرها: هبل، وكان في الكعبة، مصنوع من عقيق أحمر على هيئة إنسان، اللات، والعزى، ومناة، حولها، وودّ، وكان على هيئة رجل محارب في دومة الجندل، سواع، وكان على شكل امرأة في ينبع، يغوث، ويعوق في اليمن، وكان على شكل حصان، ونسر، عبده أهل حميّر، ورضاء، وذو الخلصة في تبالة»، وهناك أصنام ثنائية من ذكر وأنثى «أساف ونائلة»، ويقال إنهما من قبيلة جُرهم عملا الفاحشة بالكعبة، فمخسا لحجرين، ومكانهما عند الصفا والمروة، وصنم طيّ «الفلس»، وعبد أهل تخوم الشام «الأقيصر».

مقابسات لغوية: - من خطأ القول «قرأت نَبذًة عن الكتاب» والصواب «قرأت نُبْذَة من الكتاب» لأن نَبْذَة تعني الناحية، والنُبْذَة تعني القطعة، ونخطئ حين نطلق على الكلأ أو العشب الرطب حشيش، لأن الحشيش هو العشب اليابس، والعشب الطري يسمى الخَلى.

محفوظات الصدور: -

جـان العـمـر هوب فـانـي مــا بشــتكي من شــر

الشــيب لـو خــلانـي  مــا خــلاني الكبــر

***

لو البحر تشرب منه الناس كذلك الوغدين يصفون

لو الأشخرة تثمر بياس والحنظلانه تثمر بزيتون

***

الحر لو نفسه نجيبه يشين يوم يرابع غراب

أبجد هوز: - نقول ما لي بارض، ما لي هاجس، ليس لدي رغبة، مب متفيق، مب فاضي، أمبونه رعديد، من طبيعته أو جبلته، أنقفض، أسرع، ودهديه، بسرعة، برّاض، شوي.. شوي، بالروف، باللين، متّلنيّ، مهتم بي، تابعني، الله يعثرك، والعثرة، والخيبه، دعاء بعدم التوفيق، واللكّعه، ويهد، وإيهده، ووجّمه، دعاء على الآخر بالمرض، ونفّده نفّدتك، دعاء بالزوال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا